كل شيء يكون من خلال انتخاب الناس

إذا ما أرادت الشعوب المسلمة معرفة ما تقوله الجمهورية الإسلامية وما تبغيه، فليعلموا أن ما نطمح إليه هو التالي: نحن لن لن نقوم بالتغاضي عن الإسلام؛ نعتبر الأحكام والشريعة الإلهية والمتمثلة في الشريعة الأسلامية واجبة الإتباع في جميع مجالات حياتنا. والإطار الذي نسلكه للوصول إلى هذا الهدف هو السيادة الشعبية الدينية. يجب على الناس أن يأتوا وينتخبوا. يجب على الناس أن يعينوا السلطة التشريعية التي ستضع القوانين استناداً إلى هذا الأساس. كما يجب أن يقوم الناس بتعيين السلطة التنفيذية المنفذة لهذه القوانين. كل شيء يكون من خلال انتخاب الناس، حضور الناس، عزة وكرامة الناس.
الإمام الخامنئي
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق