قضية فلسطين لا تقبل المساومة

إن موقفنا حيال قضية فلسطين واضح. نحن ناصر الشعب الفلسطيني ونؤيّد تحرير فلسطين. نحن نؤيد الحد من نفوذ المعتدين في أرض فلسطين. نحن نقول إن “الشعب الفلسطيني لا یتمتع بالأمن في داره” والإسلام يرفض هذا الوضع. ولذلك نحن نرفضه أيضاً حتى وان جلست البلدان الأخرى على طاولة المفاوضات وباعت فلسطين إلى الأعداء -كما تتصور- فليعلم هولاء أن الشعوب المسلمة ومن ضمنها شعب فلسطين، لن تبيع فلسطين للأعداء أبداً.
الإمام الخامنئي
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق