تجاوز الجمهورية الإسلامية لقيود التباين الطائفي في مساعدة المقاومة

لقد تجاوزنا بتوفيق وفضل من الله قيود الاختلافات المذهبية. نفس المساعدة التي قدمناها لحزب الله لبنان وهو شيعي قدمناها لحماس وللجهاد وسوف نقدمها أيضاً. لم نقع أسرى القيود المذهبية، ولم نقل إن هؤلاء شيعة وهؤلاء سنة، وهؤلاء حنفية وهؤلاء حنابلة وهؤلاء شافعية وهؤلاء زيدية. مناطق فلسطين الأخرى أيضاً يجب أن تتسلح. لقد نظرنا إلى ذلك الهدف الأصلي وقدمنا المساعدة و استطعنا تعضيد إخوتنا الفلسطينيين في غزة وفي المناطق الأخرى، وسوف نستمر إن شاء الله، وقد أعلنتُ و هذا ما سوف يحدث بالتأكيد بأن الضفة الغربية أيضاً يجب أن تتسلح مثل غزة وتكون مستعدة للدفاع.
الإمام الخامنئي
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق