الدفاع عن الشعب الفلسطيني المظلوم من وصايا الإمام الخميني (قدس سره)

شدّد إمامنا الخميني الجليل على الشريعة الإسلامية التي تمثل روح الجمهورية الإسلامية. و قد اعتمد كذلك على السيادة الشعبية الدينية التي هي وسيلة و أداة و مستمدة بدورها من الشريعة. … هذه هي الوصفة الجديدة التي عرضها إمامنا الخميني الجليل على العالم و أضاف هذا الفصل للأدبيات السياسية في العالم. من العناصر الأصلية في هذه الوصفة الجديدة – كما سبق أن أشرنا – المسارعة إلى مساعدة المظلوم و مواجهة الظالم. ينبغي المسارعة لمعونة المظلوم، و المصداق الأتم للمظلومية في زماننا و عهدنا هو الشعب الفلسطيني، و قد لاحظتم أن الإمام الخميني الجليل و منذ البداية و إلى آخر عمره شدّد على فلسطين و أكد عليها و دعمها و أوصى بأن لا ينسى شعب إيران و مسؤولو البلاد هذه القضية. مساعدة المظلوم و الوقوف بوجه الظالم و رفض تطاول الظالم و الإنكار الصريح لهيبة الظالم و أبّهته و تحطيم هذه الأبّهة، هذه أيضاً من جوانب هذا النظام و هذه الوصفة الجديدة التي عرضها إمامنا الخميني الجليل.
الإمام الخامنئي
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق