فتح باب التسجيل للمتطوعين للإنضمام لـ “كتائب الانتقام للقائد سليماني” في مدينة قم

إيران – (الأبدال): بدأ اليوم الاحد تسجيل المتطوعين للانضمام الى “الكتائب الجهادية للانتقام للقائد سليماني” في مصلى القدس بمدينة قم المقدسة، بهدف تحقيق “الأمة الموحدة لجبهة المقاومة”.

وإثر بيان قائد الثورة الاسلامية الإمام السيد علي الخامنئي في تقديم التعزية والتهنئة باستشهاد قائد قوة القدس في الحرس الثوري الإيراني الفريق قاسم سليماني ورفاقه، واستخدام سماحته عبارة “الانتقام القاصم”، بدأت عملية تسجيل المتطوعين للانضمام الى “الكتائب الجهادية للانتقام للقائد سليماني” تزامنا مع مختلف مراسم الاحتفاء بالشهداء في مدينة قم، ومازالت عملية التسجيل مستمرة، بحسب المصادر الإيرانية.

وجاء في الدعوة لهذه الحركة في تسجيل المتطوعين، إن “هذا القائد الفذ استشهد على يد أشقى اشقياء العصر، اميركا المجرمة، ظنا منها ان اغتياله يضعف جبهة الحق والمقاومة، الا انها غفلت عن ان الشهادة هي التي تضمن النصر كما اكد الامام الخميني (رض)”.

وتم التشديد في هذه الدعوة الجهادية، ان “لا شك وببركة دماء الشهيد قاسم سليماني ورفاقه، وفي ظل قائد الثورة الامام الخامنئي، ستواصل جبهة المقاومة الاسلامية دربها الى الأمام بقوة اكبر، وبعون الله سيتمثل الانتقام القاصم لدماء هؤلاء الشهداء في إخلاء المنطقة الاسلامية من لوث وجود القوات الاجنبية وكذلك تحرير كامل القدس الشريف والاراضي المحتلة”.

واستشهد قائد قوة القدس الفريق قاسم سليماني فجر يوم الجمعة، في غارات أمريكية مروحية استهدفت السيارة التي كانت تقله قرب مطار بغداد الدولي.

وأوضح حرس الثورة الاسلامية في بيان ، أن “القائد الشامخ الجنرال قاسم سليماني استشهد بعد عمر من الجهاد فجر اليوم في اعتداء لمروحيات امريكية،” وأضاف، انه “اثر هذا الهجوم استشهد ايضًا عدد من مرافقيه وكذلك عدد من قادة ومقاتلي الحشد الشعبي العراقي البطل.”

من جانبه، أكد قائد الثورة الاسلامية الامام السيد علي الخامنئي في بيان عقب استشهاد الفريق سليماني والحاج ابو مهدي المهندس، أن “انتقاما قاسيا سيكون في انتظار المجرمين”، معلناً الحداد العام في ايران ثلاثة ايام.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق