رسالة إلى قلب أحمد الملالي

إلى قلب أحمد النابض بالحياة..
إلى القلب الذي لا يموت..
إلى القلب الشامخ الذي تشرّب من نبع كربلاء واستقى الحياة من يد الإمام الحسين عليه السلام

نحن على العهد وعلى الوعد وعلى المبدأ ثابتون صامدون مستمرون..
لن نخلف الوعد، ولن نترك الوصية، ولن نضيّع الحق..

وسنبقي الراية خفاقة في سواعد المقاومين والمجاهدين، الذين لم تتزلزل عزائمهم حتى لو تزلزلت الأرض، كل الأرض تحت أقدامهم

نحن وصيتك الخالدة بخلود مبادئها، ونحن الصدى العابر للزمان والمكان، ونحن العزيمة التي لا تعرف الكلل أو الملل

إنّ أحمد لم يمت، وقلبه لم يتوقف، ورايته لم تسقط أو تنكس .. بل تلقفتها أيدي أخوته المقاومين الذين لم يبدلوا تبديلاً
دمه النازف رسم طريقاً واضحاً ومبادئ ثابتة، ومواقف صلبة وبصيرة عميقة.. موت في عز خير مو حياة في ذل.. الحياة في موتكم قاهرين والموت في حياتكم مقهورين..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق