عملية ثأر الأحرار النوعية

نوع العملية: تفجيرية

مكان العملية: الديه

تاريخ العملية: 3 مارس/آذار 2014

خسائر العدو: مقتل 3 مرتزقة، أحدهم ضابط إماراتي، وإصابة 11 آخرين

الساعة 04:41:36 في الثالث من مارس/آذار 2014 مرّت البحرين بمنعطف تاريخي في عمليات المقاومة، وصفه مراقبون بأنّه تطوّر غير مسبوق في الخليج كله منذ الحرب العراقية الإيرانية، وعلامة بارزة في الأحداث الزمنية لثورة 14 فبراير التي لا زالت مشتعلة.

أعلنت سرايا الأشتر مسئوليتها عن استهداف قوات العدو الخليفي أثناء قمعهم ختام عزاء الشهيد جعفر الدرازي، وقالت تعقيب نشرته في وسائل التواصل الإجتماعي أن العملية تأتي “ثأرا لشهدائنا العظماء وتأكيدا على استمرار المقاومة كخيار استراتيجي لدحر الاحتلال وإسقاط النظام الخليفي المتهالك مهما بلغت التضحيات وثخنت الجراحات”.

وأسفرت العملية عن مقتل ثلاثة من قوات الشرطة وإصابة 11 آخرين حسب ما أعلنت الجهات الرسمية في البحرين، وبهذا تعد العملية واحدة من أقوى عمليات المقاومة في تاريخ البحرين الحديث آنذاك.


تفاصيل العملية:

تمكنت فرقة من مجاهدي سرايا الأشتر من زراعة عبوتين، الأولى تزن (5 كيلوا غرام)، والثانية تزن (3 كيلوا غرام) قرب التقاطع المعروف محليا بـ “الهاشمي” على شارع البديع قرب منطقة الديه، بجانب عمود إنارة، عند الساعة 01:45 من فجر يوم الأثنين (3 مارس/آذار 2014) حيث كان شعب البحرين يستعد للمشاركة في مراسم ختام عزاء الشهيد جعفر الدرازي الذي قضى تحت التعذيب والمعاملة السيئة في سجون العدو الخليفي.

المحادثة التي درات بين المجموعة المنفذة للعملية، والقيادة الرئيسية لسرايا الأشتر وقت زرع العبوة

عند الساعة 7:16 صباحاً أبلغ قائد المجموعة المسئولة عن تنفيذ العملية القيادة الرئيسية عن حملة تفتيش روتينية تقودها الأجهزة الأمنية التابعة للعدو الخليفي، وبصحبتهم كلاب بوليسية، إلا أن القيادة الرئيسية أبلغت المسئول عن العملية بالتريث والإنتظار، وتأجيل التنفيذ حتى العصر، ولم تنجح الكلاب البولسية وأجهزة التفتيش الحديثة في كشف العبوتين، رغم مرورهم أكثر من مرة على موضع زراعة العبوتين.

عند الساعة 04:41 عصراً، وبنداء يا ثار الله، نفذ المجاهد (…..) عملية ثأر الأحرار مستهدفاً قوات العدو الخليفي، فجر العبوة الأولى التي تزن (5 كيلوا غرام) عن بعد  بينما كانت القوات الخليفية تعمل على قمع مئات المحتجين حاولوا الوصول لميدان اللؤلؤة بعد ختام عزاء الشهيد جعفر الدرازي (23 عام) والذي استشهد أثناء وجوده قيد الإعتقال، وعلى الفور ضغط على زر تفجير العبوة الثانية إلا أنها لم تنفجر لوجود خلل فني.

المحادثة التي درات بين المجموعة المنفذة للعملية، والقيادة الرئيسية لسرايا الأشتر بعد تنفيذ العملية

نتائج العملية

مصرع الضابط الإماراتي طارق محمد الشحي، ومصرع المرتزق اليمني عمار عبدالرحمن المريسي اليافعي، ومصرع المرتزق الباكستاني محمد رسلان، وأصيب 11 آخرين من قوات العدو الخليفي حسب تصريحات رسمية، نشرتها وكالة رويترز للأنباء على لسان وزير الخارجية.

قائمة المصابين في عملية ثأر الأحرار النوعية:

الملازم فهد الدوسرياصابة في الظهر
الملازم محمد شوقي المحموداصابة في الصدر والحوض
الملازم سعد ناصر الهزانياصابة في الظهر
الشرطي ابراهيم حمد ابراهيماصابة في الصدر والحوض
الشرطي نصار احمد عبدالبشيراصابة في الرأس
الشرطي ظرف عباساصابة في الكتف الأيسر والوجه
الشرطي عاصم سليماصابة في الرأس
الشرطي محمد رؤوفاصابة في الرأس
الشرطي كليم الله محمداصابة في الرأس
الشرطي احمد قاسماصابة في الرجل اليسرى

وكما أصيب الشرطي عبدالعزيز سليم، والشرطي لايش عمر محمد بحالة انهيار بعد عملية ثأر الأحرار

القتلى الثلاثة في انفجار الديه، عمار عبدالرحمن، طارق الشحي، محمد رسلان
المرتزق اليمني عمار المريسي اليافعي، والمرتزق الباكستاني محمد رسلان صرعى بعد عملية ثأر الأحرار

الأثر الإستراتيجي:

أجبر مقتل الضابط الإماراتي “طارق الشحي” في عملية ثأر الأحرار تفجير الديه 3 مارس/آذار 2014، سلطات العدو الخليفي والسلطات الإماراتية على الاعتراف بتورط قوات درع الجزيرة في قمع المحتجين لأوّل مرة، وإن زعمت أن مشاركته كانت تحت غطاء ما يسمّى بقوة “أمواج الخليج”.
نقل موقع “سبق” الإخباري عن السفير السعودي في البحرين عبدالله آل شيخ، تأكيده عدم وجود أي إصابات للسعوديين في الانفجار الذي وقع اليوم في البحرين، وأسفر عن مقتل 3 عناصر من الشرطة. وأثار تصريح السفير تساؤلات المراقبين حول مشاركة عناصر سعودية في قمع التظاهرات بالبحرين، في سياق ما أعلن عنه اليوم من مقتل ضابط إماراتي كان يشارك في قمع المحتجين.
أحبط التفجير محاولات السلطة إجبار المعارضة الدبلوماسية على القبول بإصلاحات شكلية تفرض على الشعب البحراني الرافض لأي حوار مع السلطة، وابدى وزير العمل السابق مجيد العلوي استغرابه من حصول هذه الحوادث “كلما اقتربت البحرين من الحلول السياسية” في إشارة إلى أنّها قد تكون متعمّدة لإعاقة الحل السياسي. وفي السياق قال عضو مجلس الشورى عبدالعزيز ابل أن العملية جاءت في اطار ما وصفه محاولة “نسف الدعوات الجادة للحوار.”
القتيل الإماراتي طارق الشحي بعد لحظات من تنفيذ عملية ثأر الأحرار (الأبدال)

أفراح في أوساط الشعب

عملية ثأر الأحرار النوعية، شكلت نقلة في وعي الشعب لـ “العمل المقاوم”، وأصبح واضحاً  جدوى خيار المقاومة على وقع الثورة الشعبية، وسط تزايد جرائم النظام الخليفي، وأثبتت فصائل المقاومة قدرتها في مواجهة العدو الخليفي وإحباط أهدافه، وخلقت العملية حالة من “الثقة” بين الشعب والمقاومة، واعتبرها الوسيلة الأنجح لتحرير الشعب البحراني.

الشعب استقبل نبأ عملية المقاومة ونتائجها بإبداء الفرح والسعادة، وإظهار مشاعر التأييد للمقاومة التي ظلت مخفية طوال فترة عمل المقاومة، وفي صورة عفوية وزع مواطنون الحلويات بهذه المناسبة، المشاهد التي ظهرت في النويدرات اعتبرها جستين غينغلر – باحث أول في هيئة المسح الاجتماعي والاقتصادي في معهد البحوث، بجامعة قطر، ومحاضر مساعد في جامعة نورث وسترن في قطر، أنها لا تبعث على الإطمئنان، واشار إلى وجود الصغار في الفيديو، قد يغير فكر الجيل الصاعد نحو خيار المقاومة.

الكاتب البحراني جواد عبدالوهاب يقول “تزداد ثقة بعد التفاف الجماهير حولها من خلال تأييدهم للعمليات التي ينفذونها ضد قوات الأمن التي تعيث في الأرض الفساد” ويضيف باتت فصائل المقاومة اليوم “تمتلك خيوط اللعبة في المشهدين السياسي والميداني، وباتت تتحكم وتتفنن في افشال الخطط الأمنية للسلطة، بل ارباك المشهد الأمني برمته”.


تفجير الديه غير مسبوق في الخليج منذ الحرب العراقية الإيرانية

رأت صحيفة «الرأي اليوم» اللندنية في افتتاحيتها تاريخ (4 مارس/آذار 2014) أن التفجير الذي وقع في الديه غربي المنامة أمس «يشكل تطورا امنيا، وظاهرة خطيرة جدا، وغير مسبوقة في دول الخليج منذ الحرب العراقية الايرانية في الثمانيات من القرن الماضي وانعكاساتها على امن الكويت خاصة حيث جرى تفجير اربع سفارات اجنبية امريكية وبريطانية وفرنسية من بينها، ومحاولة اغتيال الامير الاسبق الشيخ جابر الصباح بتفجير موكبه».

وقالت الصحيفة التي يرأس تحريرها الكاتب الفلسطيني عبدالباري عطوان «التفجير جاء نتيجة عبوة جرى تفجيرها عن بعد الأمر الذي يشكل قلقا ليس للبحرين فقط وإنما لمعظم الدول الخليجية الأخرى».

وأضافت «الانتفاضة البحرينية المطالبة بالاصلاحات السياسية والعدالة الاجتماعية، وهي اصلاحات ومطالبات اقر بها سلمان حمد آل خليفة ولي عهد البحرين نفسه عندما بدأ الحوار مع المعارضة، هذه الانتفاضة ظلت سلمية، ولم يلجأ المنخرطون فيها الى السلاح، واقتصرت اعمالهم على الحجارة واحيانا قنابل المولوتوف، وهذه هي المرة الأولى التي يلجأون فيها إلى المتفجرات».

وتساءلت الصحيفة «هل هذا التطور يشكل نقطة تحول في مسيرة هذه الانتفاضة، وهل هذا يعني وجود جناح متطرف انتصر في نهاية المطاف على الجناح المعتدل، وقرر الاحتكام الى السلاح بعد ثلاث سنوات من الحوار العقيم الذي فشل في اعطاء اي نتائج لتخفيف الاحتقان وتلبية مطالب المحتجين؟».

وترى الافتتاحية أن «الاجابة، هي نعم، بدليل وضع حكومة البحرين ائتلاف 14 فبراير، وسرايا الاشتر على قائمة المنظمات الارهابية».


متابعات المراقبين

  • جستين غينغلر: سياسة العين بالعين في البحرين

من ناحية، يستطيع المرء أن يتصور أن مضاعفة الدعم الإقليمي للبحرين تظهر أنهم متحدون في وجه الإرهاب المدعوم إيرانيًا. ومن ناحية أخرى، يمكن للمرء أن يتوقع من دولة الإمارات العربية المتحدة ،بوجه خاص، رد فعل معاكس يقول لآل خليفة: عليكم حل مشاكلكم بأنفسكم، لأنها أصبحت تنعكس على البقية بشكل متزايد. حسب تعبيره.

  • أنيس العبدي: “تفجير الديه” يُربك المنطقة بأكملها

“تفجير الديه” الباسل أفرغ “خيال” قوة العصابة الخليفية ومن يقف ورائها من السعوديين والإماراتيين وقوى الغرب الاستعمارية، فهو تفجير واحد وبسيط -مقارنة بما نراه من تفجيرات تعمّ المنطقة-، هذا التفجير أربك الدول الاستكبارية وأظهر خوائها ولو أنها مسلوبة “القوة الظاهرية” فهي لا تملك حتى زمام أنفسها.

  • خوان مانديز – المقرر الخاص المعني بالتعذيب والذي منع من دخول البحرين

ربّما تكون هناك جماعات بدأت تأخذ النهج المسلّح، الكثير من الـ (ربّما) ممكنة في هذه القضية، ولكنّ الأكيد حتما، هو أن أجهزة المخابرات في بلادنا، فشلت في أن تجد الجناة، هي لا يهمّها الأمن ولا تحقيق العدل، العدل في نظرها أن يكون هناك متّهمون (حتى لو كانوا أبرياء) من طائفة معينة، هي محل شبهة بأكملها!

  • جواد عبدالوهاب: فشل بعده فشل

فشل يعقبه فشل .. هكذا وصف مراقبون أداء السلطة على المستوى الأمني والسياسي بعد مقتل ثلاثة من جنودها يوم الاثنين الماضي بعد عملية نفذتها (سرايا الأشتر) احدى القوى الثورية .. فبعد ثلاث سنوات من الحراك الذي لم يتوقف يوما ، بات واضحا أن الخيار الأمني سقط أمام ضربات الثوار .. كما أن طاولة الحوار تترنح بفضل اتساع دائرة القمع من جهة ، وضربات الثوار التي باتت توجع النظام من جهة أخرى.

  • إيمي أوستن هولمز: مقتل ضابط إماراتي بالمنامة فند مزاعم السلطات حول سبب وجود القوات الخليجية

أوضحت الباحثة إيمي أوستن هولمز، من معهد “واتسون” للدراسات الدولية بجامعة براون، في مقال نشرته على موقع قناة “الجزيرة” باللغة الإنجليزية “ادعى مسؤولون أن القوات كانت هناك لمجرد حماية المنشآت الحيوية مثل حقول النفط، وليس لسحق الحركة المؤيدة للديمقراطية، التي بقيت من مسؤوليات الشرطة البحرينية . ولكن مع وفاة ضابط الشرطة الإماراتي، طارق الشحي، في وقت سابق من هذا الشهر، فقد أصبح من الواضح أن القوات الأجنبية هي في الواقع تشارك في إخماد الاحتجاجات”.

وقالت هولمز “نظرا لعدم وجود تغطية إعلامية، فنحن قد لا نعرف أبدا بالضبط ماذا تقوم به القوات الأجنبية في البحرين”، مشيرة إلى أن “وفاة الشرطي الإماراتي تشير إلى وجود استراتيجية جديدة من جانب الأسر الحاكمة في الخليج”. وأشارت إلى أن مزاعم السلطات بأن وجود الضابط الإماراتي ضمن ما دعي “أمواج الخليج”، هو شيء “لم يسبق له مثيل”، إذ لم يتم سماع أي شيء من قبل عن هذه القوة.

  • عباس بوصفوان

لم يجعل مقتل الضابط الإماراتي طارق الشحي، في 3 مارس/ آذار 2014، في قلب العاصمة البحرينية المنامة، فرصة لنفي التدخل العسكري الإماراتي والسعودي في الحالة البحرينية المتأزمة. وفي الواقع، فإني أفضّل الحديث عن تورط سعودي إماراتي في البحرين، وأجد في ذلك تعبيراً أكثر دقة من الحديث عن تدخل عسكري خليجي.


فيديو العملية


البوم صور العملية

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.


تسلسل زمني للأحداث بعد التنفيذ المتقن لعملية ثأر الأحرار

في الثالث من مارس/آذار 2014 مرّت البحرين بمنعطف تاريخي في عمليات المقاومة، وصفه مراقبون بأنّه تطوّر غير مسبوق في الخليج كله منذ الحرب العراقية الإيرانية، وعلامة بارزة في الأحداث الزمنية لثورة 14 فبراير التي لا زالت مشتعلة.

عملية “ثأر الأحرار” كانت قد وقعت في الوقت الذي انطلقت فيه تظاهرة كبيرة في ختام عزاء الشهيد “جعفر الدرازي”، الذي قضى بسبب التعذيب بعد شهرين من اعتقاله. وحدة الإعلام الحربي “الأبدال” توثق التسلسل الزمني لأحداث عملية “ثأر الأحرار”

3 مارس/آذار 2014

13:22: «الداخلية» تنشر حواجز لإعاقة المتوجهين لمراسم عزاء الشهيد الدرازي

باشرت وزارة الداخلية الخليفية نصب حواجز على الطرق المؤدية إلى منطقة الديه، غربي المنامة في مسعى لإغلاقها بشكل مبكر، لإعاقة المتوجهين إلى ختام عزاء الشهيد جعفر الدرازي المقرر إجراءها عصر اليوم.

وتحدث نشطاء عن نصب نقاط تفتيش على عند مجمع جيان، وإشارات القفول، وقرب مجمع الدانة، وعند إشارات الحواج. فيما أشار مواطنون إلى حصول ازدحامات مرورية خانقة. ودعت قوى المعارضة الثورية إلى المشاركة الفاعلة عصر اليوم في ختام مراسم عزاء الشهيد الدرازي، مشددة على ضرورة الحضور المكثف.

واستشهد جعفر الدرازي (23 عاما) فجر يوم الأربعاء في المستشفى جراء الإنهاك الذي أصابه من التعذيب الذي تعرض له، حسبما أظهرت ذلك صور بينت آثار صعقه بالكهرباء. فيما قالت سلطات العدو إنه توفي إثر مضاعفات مرض السكلر الوراثي.

18:48: «الداخلية» تعلن مقتل 3 من قواتها في عملية ثأر الأحرار

أعلنت وزارة الداخلية رسمياً عبر حسابها على «تويتر» عن وقوع انفجار أسفر عن مقتل ثلاثة من رجال الشرطة أحدهم ضابط أثناء تصدي قوة حفظ النظام لـ«إرهابيين» بمنطقة الديه، على حد التعبير الذي استخدمته.

وكانت وزارة الداخلية قد أصدرت عصر اليوم بياناً قالت فيه «تصدت قوات حفظ النظام لمجموعة من المخربين خرجت عن خط سير ختام عزاء متوفى بمنطقة الديه، حيث قامت بأعمال شغب وتخريب وإغلاق الشوارع، ما استوجب اتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم».

وأضاف البيان «أثناء تصدي قوة حفظ النظام لعدد من الإرهابيين في منطقة الديه وقع انفجار أسفر عن إصابة ضابط واثنين من أفراد الشرطة بإصابات بليغة».

19:05: الجمعيات السياسية تدين تفجير الديه

أكدت القوى الوطنية الديمقراطية المعارضة رفضها وإدانتها لأي اعمال عنف، وأنها تدين الانفجار الذي وقع على شارع البديع اليوم (الاثنين 3 مارس/ آذار) وتأسف لوقوع ضحايا من أي طرف بما فيهم قوات الأمن فحرمة الدم تشمل كل انسان.

وشددت القوى الوطنية على أن الحراك الشعبي في البحرين هو حراك سلمي بشكل قاطع ولا علاقة له بكل ما يحدث خارج عنوان الحراك الشعبي السلمي. وأكدت على رفضها لأي ممارسة تستهدف الأرواح والممتلكات وأنها تدعوا جماهير شعب البحرين المطالبين بالحقوق العادلة التمسك بالاطر والوسائل السلمية وادانة هذه الاعمال الاجرامية والتبرىء ومنها والتي تتبناها ما تسمى بسرايا الاشتر او المقاومة او اي جهة تتبنى التفجيرات واعمال العنف.

وطالبت القوى الوطنية بضبط النفس والتصرف بحكمة ومسؤولية لتفادي وقوع مزيد من الخسائر في الأرواح ومايزيد من تعقيد الوضع الامني والسياسي والحقوقي

20:00: غرفة تجارة وصناعة البحرين تدين تفجير الديه

دانت غرفة تجارة وصناعة البحرين بشدة ما أسمته “التفجير الإرهابي” الذي أسفر أن مقتل ثلاثة من قوات العدو الخليفي في منطقة الديه، معربة عن خالص تعازيها لذوي القتلى، وحذرت في الوقت نفسه من عواقب التصعيد الأمني الخطير من قبل ما وصفتهم “الفئات الخارجة عن القانون” على تماسك المجتمع البحريني والسلم الأهلي والأمن الاجتماعي. على خد التعبير الذي كتب في البيان.

كما أبدت الغرفة تأييدها التام لكل الخطوات والإجراءات القانونية التي تتخذها وسوف تتخذها الأجهزة الأمنية الخليفية لوقف هذه الأعمال وردعها ومنع تكرارها على حسب تعبيرها.

وحملت الغرفة كامل المسئولية على الجهات التي تشجع وتدعم هذه الأعمال، داعية إلى التصدي لكل من يسعى إلى نشر العنف ويشجع على استهداف ما اسمتهم “رجال الأمن”.

20:22: جمعيات الفاتح الموالية تعقد اجتماعاً طارئا لتدارس انفجار الديه

دعا الرئيس الدوري لائتلاف الجمعيات السياسية “الفاتح” الموالية للعدو إلى اجتماع طارئ في مقر التجمع من أجل تدارس ما سماه “التفجير الارهابي” في قرية الديه.

وكشف الحساب الرسمي لتجمع (الوحدة الوطنية) عن اجتماع طارئ تعقده الآن قيادات التجمع من أجل تدارس الموقف الأمني الخطير الناتج عن العمل الارهابي الذي استهدف رجال الأمن بحسب تعبير التجمع.

20:38: الحكومة الإماراتية تنعى ضابطاً إماراتيا قتل في مواجهات مع محتجين في البحرين

نعت وزارة الداخلية الاماراتية أحد ضباطها العاملين في البحرين، الذي قتل في انفجار وصفته بـ “الغادر”، كانت وزارة الداخلية الخليفية قالت إنه وقع خلال مواجهات مع محتجين.

وقالت الوزارة بحسب شبكة اماراتية ان الضابط طارق محمد الشحي يعمل ضمن  قوة “أمواج الخليج” المنبثقة عن  اتفاقية التعاون الأمني الخليجي المشترك.

وكان وزير خارجية العدو خالد بن احمد آل خليفة قد نعى الشحي في حسابه على تويتر وقال “كل ذرة من تراب البحرين تنعاه”.

21:00: قطر تدين تفجير الديه وتؤكد أمن البحرين من أمن قطر

أعربت دولة قطر عن إدانتها واستنكارها الشديدين للانفجار الذي استهدف عدداً من قوات العدو الخليفي بمنطقة “الديه”، وأدى إلى مقتل ثلاثة منهم.

وأكدت وزارة الخارجية القطرية في بيان لها، أن التفجير يتنافي مع كافة المبادئ والقيم الأخلاقية والإنسانية، كما أكدت أن أمن مملكة البحرين من أمن دولة قطر. وعبّر البيان عن تعازي دولة قطر ومواساتها لحكومة مملكة البحرين ولأسر القتلى الذين سقطوا جراء العملية المباركة للمقاومة “ثأر الأحرار”.

وجدد البيان موقف قطر الثابت من ضرورة تضافر الجهود للقضاء على  ما اسمته “العنف” بكافة صوره وأشكاله ومتابعة مرتكبيه بالحسم المطلوب.

21:03: مجلس إدارة نادي المراسلين يدين تفجير الديه ويؤكد على التصدي للمقاومة بكافة وسائل الإعلام

دان مجلس إدارة نادي مراسلي وسائل الاعلام الأجنبية في البحرين ما أسماه “الحادث الإرهابي” الذي أودى بحياة ثلاثة من رجال الشرطة ، بينما كانوا يقمعون متظاهرين في بلدة الديه.

ودعا النادي المجتمع الدولي وكافة الهيئات والمنظمات الدولية إلى “التصدي بحسم لتفشي ظاهرة الارهاب الاجرامية، وأن تكف بعض الدول والجماعات والمنظمات عن التعامل مع هذه الظاهرة بمعايير مزدوجة” حسب تعبير البيان.

وأكد البيان أن أعضاء النادي من مراسلي مختلف وسائل الاعلام المقروءة والمسموعة والمرئية سيواصلون التصدي للمقاومة بمختلف الوسائل الاعلامية المتاحة لهم

21:11: الكويت تستنكر بشدة عملية ثأر الأحرار

أعربت دولة الكويت عن ادانتها واستنكارها الشديدين لحادث التفجير الذي وقع اليوم الاثنين في منطقة “الدية”، وأدى الى مقتل ثلاثة من رجال الشرطة.

وقال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية الكويتية “ان هذا العمل الارهابي الجبان الذي تنبذه كافة الاديان السماوية وتجرمه القوانين يستهدف امن واستقرار الشقيقة البحرين وترويع الامنين فيها مؤكدا موقف دولة الكويت الداعي الى ضرورة مضاعفة الجهود الدولية لمكافحة الارهاب بكافة صوره واشكاله، مؤكدا كذلك وقوف دولة الكويت الى جانب شقيقتها البحرين” حسب التعبير الذي استخدمه

21:15: حاكم البحرين يعلن الحداد الرسمي ويدعو لتطبيق القانون على ما أسماهم المحرضين

أعلن حاكم البحرين حمد عيسى آل خليفة غدا (الثلثاء 4 مارس/ آذار)  الحداد العام بعد مقتل 3 عناصر أمنية جميعهم حسب المعلومات غير بحرينيين، كانت وزارة الداخلية اقرت بمقتلهم في عملية ثأر الأحرار في بلدة الديه اليوم الاثنين.

وقال الديوان الملكي إنه الملك وجه إلى إعلان الحداد، ووجه الأجهزة الأمنية ، باتخاذ التدابير اللازمة والصارمة لتطبيق القانون، على كل من قام بما وصفه بـ “العمل المشين في التفجير الإرهابي”.

كما قال بيان الديوان إن حاكم البحرين وجه “جميع أجهزة الدولة المعنية بتطبيق القانون بحق كل من حرض وقام بهذا العمل الارهابي البغيض ، والقيام بكل ما يلزم في مواجهة مثل هذه الأعمال الإرهابية وعلى جميع المستويات” –على حد تعبيره-.

21:23: الولايات المتحدة تدين تفجير الديه وتؤكد على وجوب ادانة جميع أفراد المجتمع هذه الهجمات

دانت الولايات المتحدة الأمريكية التفجيرات التي حدثت في منطقة الديه و التي أسفرت عن مقتل ثلاثة من رجال الشرطة و جرح شرطي واحد على الأقل بجروح خطيرة. واصابة 10 آخرين.

ووصف البيان ما سمته “الهجمات القاتلة” التي حدثت في الديه بغير المبررة تماما تحت أي ظرف من الظروف و في أي وقت مؤكدا أنها تقوض الجهود المبذولة لإعادة بناء الثقة وتحقيق مصالحة حقيقية في البحرين.  وأكدت على  “وجوب ادانة جميع أفراد المجتمع البحريني هذه الهجمات بشكل قاطع ونبذ كل أشكال العنف” حسب تعبير البيان.

ودعا البيان جميع شرائح المجتمع البحريني الى دعم الحوار الوطني والمشاركة فيه، و ادانة أعمال العنف والتحريض، والمساهمة في تهيئة مناخ مؤات للمصالحة مشددا على أن المصالحة والحوار هو السبيل الوحيد للمضي قدما لجميع البحرينيين من أجل تحقيق تطلعاتهم المشروعة.

21:27: جمعية ميثاق العمل الوطني الموالية تدين تفجير الديه وتطالب بسرعة القبض المنفذين

استنكرت جمعية ميثاق العمل الوطني الموالية عملية ثأر الأحرار التي أودت بحياة ثلاثة من قوات العدو الخليفي اثناء قمعهم لتظاهرات في منطقة “الديه”، وقالت انها “تابعت بمزيد من الغضب هذا التفجير الارهابي الاثيم الذي قام به هذه الثلة الارهابية المخربة والتي استشهد على اثره عدد من رجال الامن” حسب تعبيرها.

وطالب البيان بسرعة القاء القبض على ما أسمتهم “الارهابيين المخربين وعلى المحرضين او من يقدم لهم الغطاء السياسي والضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه القيام باي عمل إرهابي”. حسب الكلمات التي وردت في البيان.

21:42: رئيس وزارء حكومة العدو: الوطن نعيش فيه ويعيش فينا وكلنا فداء له

دان خليفة سلمان رئيس وزراء حكومة العدو ما أسماه “الحادث الإجرامي الذي قامت به جماعة إرهابية آثمة مساء هذا اليوم وأودى بحياة ثلاثة من رجال الأمن وأصابت آخرين” حسب تعبيره.

وقال “إننا إذ ندين هذا العمل الجبان نؤكد أن يد العدالة ستطال من نفذوه” واضاف “أن الوطن نعيش فيه ويعيش فينا وكلنا فداء له، وليعلم الجميع أن هذا الحادث الأليم لن يزيدنا إلا إصراراً فوق إصرار وتصميماً فوق تصميم للدفاع عن هذا الوطن واجتثاث الإرهاب الذي يمارس ويتخذ من السلمية شعاراً وستاراً له” حسب ما أوردته وكالة أنباء العدو.

21:50: نادي المحرق يدين تفجير الديه

أدان مجلس إدارة نادي المحرق وكافة منتسبي النادي تفجير الديه الذي استهدف قوات العدو وأسفر عن مقتل ثلاثة منهم في منطقة الديه.

وقال إن كافة منتسبي نادي المحرق يستنكرون هذا التصعيد الأمني الخطير الذي قامت به هذه المجموعة الإرهابية” حسب تعبير البيان. وأكد منتسبي النادي تأييدهم الكامل للخطوات التي تتخذها حكومة العدو.

22:09: سفير البحرين في السعودية: أية معارضة هذه التي تقوم على ما اسماه العنف المسلح

استنكر حمود عبد الله آل خليفة سفير البحرين لدى السعودية ما أسماه “العمل الارهابي الجبان” الذي ادى الى مقتل ثلاثة من قوات العدو الخليفي أثناء قمعهم لمظاهرات في بلدة الديه.

وقال السفير “ان هذا العمل الارهابي المدان انما يكشف عن حقيقة دعاوى الوطنية والمعارضة السلمية المزعومة من قبل هؤلاء المتطرفين الخارجين على القانون” واضاف: “اية معارضة هذه التي تقوم على القتل والارهاب والعنف المسلح” حسب تعبيره.

22:12: رئيس الجمعية البحرينية للتسامح والتعايش بين الأديان يدعو حكومة العدو إلى محاسبة كل من يثبت تورطه

شجب رئيس الجمعية البحرينية للتسامح والتعايش بين الأديان يوسف بوزبون ما اسماه “التفجير الإرهابي” بمنطقة الديه الذي أسفر عن مقتل عدد من قوات العدو الخليفي واصابة آخرين إصابات بليغة.

ودعا بوزبون حكومة العدو الخليفي إلى “الحزم في تصديها لهذه الأعمال الإرهابية الآثمة التي تستهدف زعزعة أمن البحرين واستقرارها، ومحاسبة كل من يثبت تورطه، متسائلا عن عدم ذكر تقرير الخارجية الأمريكية المشبوه للضحايا من رجال الأمن البواسل في البحرين”. حسب تعبيره

22:13: عبدالله المقابي يطالب وزارة الداخلية بالقصاص من ما أسماهم الإرهابيين أينما كانوا

دان المدعو عبد الله المقابي تفجير الديه الذي أسفر عن مقتل 3 من قوات العدو الخليفي، وطالب الجهات المعنية ممثلة في وزارة داخلية العدو بالقصاص للقتلى من ما أسماهم الإرهابيين أينما كانوا.

22:14: صلاح الجودر يدعو نشطاء التواصل الاجتماعي للقيام بحملة لإدانة ما أسماه الإرهاب

وصف صلاح الجودر عملية “ثأر الأحرار” النوعية بالعمل الإجرامي الجبان، وطالب مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي بالقيام بحملة لإدانة الإرهاب، وطالب كذلك رجال الدين بما أسماه “أداء واجبهم المفروض عليهم” وهو إدانة – حسب تعبيره -.

22:15: حقوقيون وشخصيات بلباس الدين ينددون بعملية ثأر الأحرار

أعرب حقوقيون وشخصيات بلباس الدين عن إدانتهم لعملية ثأر الأحرار النوعية التي أدت الى ثلاثة من قوات العدو الخليفي بمنطقة.

وشجب المنسق العام لمجموعة البحرين لحقوق الانسان فيصل فولاذ بشده ما أسماه “العمل الإرهابي” مؤكدا أن مجموعة البحرين تدين بشدة الذين وصفهم “الخلايا الإرهابية” ومن يتستر خلفها من رجال دين وجمعيات تدعي الدفاع عن حقوق الانسان حسب تعبيره.

من جانبه أدان صلاح بوحسن تفجير الديه وطالب بتطبيق ما أسماه “القصاص العادل”، وقال بوحسن أن الشارع البحريني يغلي منذ سماع الخبر

واستنكر الحقوقي موسى الخميري أمين ما يسمى “مرصد البحرين لحقوق الإنسان” التفجير. وأعرب عن تخوفه من التبعات.

22:23: مؤسسة حكومة العدو لحقوق الإنسان تدين تفجير الديه

أعربت المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان التابعة للعدو الخليفي عن حزنها البالغ واسفها العميق لمقتل ثلاثة من مرتزقة العدو بسبب التفجير الذي وقع في منطقة الدية أثناء قمعهم لمظاهرات

22:33: جمعية التطوير العقاري البحرينية تدين تفجير الديه

دان عارف هجرس رئيس جمعية التطوير العقاري البحرينية تفجير الديه، وقال هجرس إن من يقوم ان التفجير “نتيجة للتحريض المتواصل من قبل البعض , تطبيقاً لأهداف خارجية” حسب تعبيره.

22:36: نواب وشوريون يطالبون بتطبيق القانون بحزم على مجاهدي المقاومة

دان نواب وشوريون التفجير الذي وقع بمنطقة الديه وأسفر عن مقتل 3 من قوات العدو الخليفي، وطالبوا بالتطبيق الحازم والفوري للقوانين ضد كل من يتورط أو يحرض أو يقف ويساند عمليات المقاومة التي تستهدف قوات العدو الخليفي

رئيسة لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس النواب سوسن تقوي عملية ثأر الأحرار وقالت تقوي أنها كانت وما تزال داعمة من موقعها بمجلس النواب لأيّ تشريعات تحقق الردع القانوني والجنائي للمتورطين في مثل هذه الأعمال حسب تعبيرها.

من جانبه طالب عضو مجلس النواب النائب عدنان المالكي بتطبيق القوانين بحسم ضد كل من يتورط أو يحرض على تنفيذ أعمال المقاومة مشددا على ضرورة تطبيق توصيات المجلس الوطني وعددها 22 توصية لمجابهة أعمال المقاومة.

من جهته دعا عضو مجلس الشورى عبدالعزيز ابل الى مواجهة أعمال المقاومة بكل قوة وقال إن عملية ثأر الأحرار جاءت في اطار محاولة نسف الدعوات الجادة للحوار.

فيما قالت سعادة عضو مجلس الشورى رباب العريض إلى الضرب بيد من حديد تجاه مجاهدي المقاومة , مطالبة بسرعة القبض عليهم وتقديمهم للعدالة .

من جانبها وصفت عضو مجلس الشورى لولوه العوضي عملية ثأر الأحرار “بالإرهاب الاسود والتطور الخطير” وقالت أنها وعملية تجاوزت كل الحدود التي لم يعتد عليها المجتمع البحريني. حسب تعبيرها.

وأوضحت ان الحادث يأتي كورقة ضغط للحصول على مكاسب، مع تعطيل الحوار الشامل الذي قد ترفض فيه بقية الاطراف مطالب البعض غير المبررة.

22:58: الاتحاد الحر لنقابات عمال البحرين يدين تفجير الديه، ويقول أنها تضر بالتنمية والإستثمار

أكدت وزارة الداخلية الخليفية في بيان مقتل ضابط إماراتي في التفجير الذي وقع اليوم بمنطقة الديه، إحدى ضواحي العاصمة البحرينية المنامة.

وقالت الداخلية إن الضابط الإماراتي يعمل تحت غطاء اتفاقية التعاون الأمني الخليجي المشترك، التي لم يجر على توقيعها سوى شهران.

23:04: تلفزيون العدو الخليفي يعود مجددا للتحريض ضد الشيعة

عاد تلفزيون العدو الخليفي الرسمي لممارسة التحريض الممنهج تجاه مكون من مكونات المجتمع، حيث فتح الباب أمام العديد من الشخصيات المعروفة بمواقفها المحرضة على “الطائفية” للتعليق على الانفجار الذي قالت وزارة الداخلية أنه أودى بحياة ثلاثة من عناصرها اليوم في منطقة الديه.

واتهمت الكاتبة سوسن الشاعر جمعية الوفاق الوطني الإسلامية بتحريضها على العنف، معتبرةً بأن المعارضة كانت تطلق مفردة “المرتزقة” على قوات الأمن، وهي التي دعت للمشاركة في التظاهرة التي خرجت في ختام عزاء الشهيد جعفر الدرازي اليوم.

كما استضاف التلفزيون الرسمي شخصيات محلية وخارجية، معروفة بمواقفها الحادة تجاه الطائفة الشيعية، فيما دفع المذيعون باتجاه التحريض على المعارضين أيضا.

ووصف عضو مجلس الشورى خالد بن خليفة آل خليفة الجمعيات السياسية بـ”الإرهابية” مطالباً النظام بمحاسبتها، ووضع حد لرجال الدين والعلماء الذين يحرضون على العنف.

أما النائب السابق فريد غازي فقد نفى وجود حركة مطلبية في البحرين، مطالباً المنظمات الحقوقية متابعة ما يحدث، معتبراً أنها تعمل على تشويه صورة النظام ومشروعه السياسي الذي وصفه بـ”الإصلاحي“.

23:06: الداخلية تعلن تفاصيل تفجير الديه

قالت وزارة الداخلية إن المعلومات الأولية تشير إلى زرع قنبلة بجانب أحد أعمدة الإنارة على شارع البديع العام، وتفجيرها عن بعد ، بينما كان عناصر قوات النظام متواجدة هناك، لمواجهة الاحتجاجات التي اندلعت في مسيرة ختام عزاء الشهيد جعفر الدرازي، الذي قضى بسبب التعذيب بعد شهرين من اعتقاله.

وقالت الداخلية إن انفجارين آخرين وقعا داخل منطقة الديه، من دون حدوث أي إصابات، فيما تم في وقت لاحق إبطال مفعول قنبلة أخرى.

23:11: ولي عهد العدو الخليفي يعلن عن جلسة استثنائية لمجلس الوزراء غدا... ويؤكد دعم الدول الخليجية لبلاده

قال نائب حاكم البحرين ولي عهد العدو سلمان حمد آل خليفة إن مجلس الوزراء سيعقد جلسة استثنائية غدا الثلثاء 4 مارس/ آذار من أجل تنفيذ التوجيهات الملكية بالتعامل بحزم مع تداعيات الاعمال الإرهابية، وذلك في بيان رسمي بثته وكالة أنباء العدو الخليفي

ولي العهد الذي عزا بمقتل 3 من عناصر الأمن في “تفجير الديه”،  قال إن “محاولات المساس بأمن الوطن لن تثنينا يوماً عن تعزيز مقومات الأمن والاستقرار، بدعم أشقائنا في دول مجلس التعاون”.

وقال إن المراهنة على العنف أثبت فشله في جميع المحطات، وإن الاستمرار في هذا الرهان لن يحقق إلا الخسارة لمنفذيه والمحرضين عليه -وفق تعبيره-

23:14: تجمع الوحدة يعلق مشاركته في الحوار ويدعو الدولة لإنهاء ما أسماه بـ التساهل

أعلن “تجمع الوحدة الوطنية” الموالي لحكومة العدو تعليق مشاركته في الحوار وتجميد كل ما يتعلق بذلك، مطالبا الدولة بإعادة النظر في دعوتها التي أطلقتها للحوار.

وتأتي هذه الخطوة احتجاجا على التفجير الذي قالت وزارة الداخلية إنه وقع في الديه غرب العاصمة المنامة بعد مواجهات مع محتجين وأودى بحياة 3 من عناصرها أعلنت أن أحدهم ضابط خليجي.

ودعا التجمع “ائتلاف الجمعيات وكافة القوى السياسية الوطنية وأبناء الشعب إلى وقفة جماهيرية إعلانا بانتهاء مرحلة التهاون والتساهل -على حد تعبيره-“

23:21: الأوقاف الجعفرية لحكومة العدو تدين تفجير الديه

استنكرت الأوقاف الجعفرية المعينة من قبل حكومة العدو ما اسمته “الاعمال غير القانونية وغير الشرعية التي شهدتها البحرين والتي استهدفت حياة رجال الأمن – على حد تعبيرها – وقالت  أن عملية ثأر الأحرار “عمل اجرامي”

23:21: جمعية الرابطة السلفية تدين تفجير الديه

دانت جمعية الرابطة الإسلامية السلفية في بيان أصدرته ما اسمته “العمل الإرهابي البشع” الذي وقع الديه وأدى الى مقتل 3 من قوات العدو الخليفي، وقالت أنه “انطلاقًا من موقفنا المبدئي والواضح والصريح في رفض العنف، نعرب عن استنكارنا القاطع للعمل الإرهابي البشع الذي وقع مساء اليوم وأودى بحياة ثلاثة من رجال الأمن”.  حسب البيان.

23:31: مأتم العجم الكبير يدين بأقسى العبارات عملية المقاومة الإسلامية سرايا الأشتر

اعرب مأتم العجم الكبير عن ادانته وبأقسى العبارات ما أسماه “العمل الإرهابي الآثم” الذي وقع في بلدة الديه واسفر عن مقتل 3 من قوات العدو الخليفي.

وجاء في بيان اصدره القائمون على المأتم قولهم ” إننا نحمل مسئولية هذه الأعمال الإجرامية لمنفذيها بالدرجة الأولى ولكل من يدعمهم بالقول والفعل من خلالل التحريض الذي بلغ مداه، وباتت كثير من المنابر الدينية والجمعيات السياسية، ساحة له، تخرج سموما يتنفسها بعض ممن تركوا مصيرهم بيد غيرهم وآمنوا بفكر متطرف منحرف عما يقتضيه التعايش والتسامح الذي كان دوما سمة الشعب البحريني على مر الأزمنة والعصور. حسب تعبير البيان.

23:47: خالد خليفة: حادث الديه تصعيد خطير ولابد من تفعيل القانون بحسم على مجاهدي المقاومة

قال رئيس لجنة الشؤون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس الشورى خالد خليفة آل خليفة “أن أي اعتداء على رجال الامن يمثل اعتداءً علينا جميعا وعلى الدولة وكيانها وهيبتها ولا يمكن السكوت على ذلك، ونحن نطالب كأعضاء بالسلطة التشريعية ولجنة الشئون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس الشوري بتنفيذ كل الاحكام القضائية الصادرة بحق الارهابيين كي تكون رادعاً وكى تحافظ الدولة على هيبتها” حسب تعبيره

23:57: ضاحي خلفان يدعو لإرسال ألف جندي إماراتي إضافي للبحرين

دعا رئيس شرطة دبي السابق ضاحي خلفان لإرسال ألف شرطي إماراتي للبحرين إضافة إلى القوات الإماراتية هناك؛ “حتى يعلم أعداء الخليج العربي أن أمن البحرين أمننا جميعا“.

وزعم خلفان في حسابه على تويتر أن الجاني في عملية “اغتيال الشحي ﻻ يبعد كثيرا من موقع الحادث”، مدعيا أنه “تردد على لبنان ودرب على التفجيرات في حزب الله”.

23:58: الأطباء البحرينية تستنكر ما أسمته الأعمال الإرهابية وتطالب المنظمات الدولية بإدانتها

أعربت جمعية الأطباء البحرينية عن استنكارها الشديد لما أسمته الاعمال الإرهابية التي شهدتها البحرين والتي اسفرت عن مقتل 3 من قوات العدو الخليفي، وطالبت جميع الهيئات والمنظمات الصحية والطبية العالمية بالإدانة لأعمال المقاومة الإسلامية في البحرين.

 

4 مارس/آذار 2014

 

00:01: المجلس العلمائي يدين تفجير الديه ويجدد دعوته للحوار

دان المجلس الاسلامي العلمائي “حادث التفجير في منطقة الديه ووقوع عدد من الضحايا”، مؤكدا في بيان “موقفه الرافض للعنف من أي طرف من الأطراف، وعلى حرمة الدماء”.

وجدد المجلس دعوته إلى اعتماد السلمية ولغة الحوار والتفاهم خيارا استراتيجيا قادرا على إخراج البلد من أزمته السياسية المستمرة منذ سنوات.

00:09: قاسم والغريفي يدينان تفجير الديه

أدانت كبار المرجعيات الدينية في البحرين عبر بيان صادر عن الشيخ عيسى قاسم، والسيد عبدالله الغريفي، عملية التفجير في الديه التي أودت بثلاثة شرطة بينهم ضابط اماراتي.

وجاء في البيان، ان الشيخ والسيد  يريان ما قامت به الجهة التي سمت نفسها سرايا الاستر “عملاً من أعمال التخريب و الإفساد التي ندينها و نرفضها كل الرّفض”.

وفيما يلي نص البيان:

بسم الله الرَّحمان الرّحيم

نكرر للمرة الألف و لأكثر من الألف بأنّ طالب الخير لا يتخذ الشَّر طريقا إليه ، و طالب الإصلاح لا يسلك إليه مسلك الفساد .

نكرر للمرة الألف ولأكثر من الألف رفضنا لأسلوب العنف و الارهاب من أي جهة بعيدة أو قريبة ، و ندين أي أسلوب من هذا النوع أقوى و أشدّ إدانة تعرفها لغة الأحداث ، و نرى في ذلك زعزعة بل تقويضاً لأمن الوطن كله .

وأيّا كان المشار إليه بعنوان سرايا الأشتر أو المقاومة و هو عنوان مجهول الهُويّة و الواقع عندنا تماماً ، والذي أعلن تبنيه لتفجير اليوم الاثنين 3 مارس في شارع البديع مما سبّب من تلف للأرواح أو الجرح فأنا لا نراه إلا عملاً من أعمال التخريب و الإفساد التي ندينها و نرفضها كل الرّفض ، ولا يمكن أن تكون له صلة بالحراك السياسي الشعبي السلمي الذي نصر عليه و على عدم استبداله إلى اي لون من ألوان العنف و الارهاب .

ومن مسؤولية الجهة الأمنية أن تراعي الدّين و حرمة الانسان فلا تنشر الرعب في المجتمع على أثر ذلك ، ولا ينال بريئاً منها أذى أو عقوبة ، وأن تتعامل مع الحادث بأكبر درجات الأمانة و الدّقة و الموضوعية

00:12: بريطانيا تدين تفجير الديه: لا مكان له في عملية الحوار

قال وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هيو روبنسون إن الحكومة البريطانية التفجير الذي أدى إلى مقتل ثلاثة من رجال الشرطة في الديه بالبحرين عصر اليوم.

وأضاف في بيان بثته وكالة أنباء العدو الخليفي الرسمية أن “العنف ليس له مكان في أي عملية حوار بناء، أو المصالحة الوطنية أو الإصلاح، وهذا ما يتابعه الملك وولي العهد وما يدعمه الغالبية العظمى من البحرينيين”.

00:16: الإردن تدين تفجير الديه وتؤكد وقوفها بجانب البحرين

أعربت الحكومة الاردنية عن إدانتها واستنكارها الشديدين للتفجيرات الإرهابية التي استهدفت رجال الشرطة البحرينية مساء اليوم وراح ضحيتها عدد من الشهداء، وأكدت وقوف الاردن مع البحرين في مواجهة الاعمال الارهابية

01:34: السفير السعودي في البحرين: لا إصابات بين السعوديين في تفجير الديه

نقل موقع “سبق” الإخباري عن السفير السعودي في البحرين عبدالله آل شيخ، تأكيده عدم وجود أي إصابات للسعوديين في الانفجار الذي وقع اليوم في البحرين، وأسفر عن مقتل 3 عناصر من الشرطة.

وأثار تصريح السفير تساؤلات المراقبين حول مشاركة عناصر سعودية في قمع التظاهرات بالبحرين، في سياق ما أعلن عنه اليوم من مقتل ضابط إماراتي كان يشارك في قمع المحتجين.

09:02: ضاحي خلفان: المعارضة البحرينية امست عدوة الخليج

قال ضاحي خلفان، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، إن «المعارضة البحرينية أمست عدوة لدول الخليج العربي وصديقة حميمة للفرس».

وأضاف في حسابه على شبكة التواصل الاجتماعي «تويتر» بأن «الخليج يجب أن يطهر من الطابور الخامس لإيران مهما كلف الثمن» على حد تعبيره.

09:02: عائلة القتيل الشحي: رحل وهو يؤدي واجبا إماراتيا وخليجيا

قال علي الشحي، شقيق القتيل الإماراتي الملازم أول طارق محمد الشحي،الذي قتل في البحرين، ان الشحي “قد رحل وهو يؤدي واجباً إماراتياً وخليجياً”  واضاف فى تصريح نشرته صحيفة البيان الصادرة فى دبي “حزننا عميق ككل الإماراتيين الذين يشاركونا اليوم الحزن” 

09:02: نائب رئيس مجلس الوزراء الإماراتي: طارق الشحي قتل ضمن قوات حفظ النظام البحرينية

استنكر سيف زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء الإماراتي ووزير الداخلية التفجير الذي وقع غربي المنامة أمس وأدى إلى مقتل الملازم أول طارق محمد أحمد الشحي واثنين من رفاقه.

وقال – حسب صحيفة الخليج الإماراتية – إنه «استشهد ضمن قوات حفظ النظام أثناء تصديهم لمجموعة إرهابية في منطقة الديه في إطار مهمة دعم الأمن والاستقرار في مملكة البحرين الشقيقة ضمن اتفاقية التعاون الأمني الخليجي المشترك». حسب تعبيره.

واستنكر بشدة «هذه الجريمة النكراء»، معتبراً «أن الإرهاب آفة ويجب محاربته أينما كان والتصدي له بكل صوره وأشكاله». حسب الكلمات التي وردت بالصحيفة.

بدورة قال عبدالله زايد آل نهيان وزير الخارجية، في تغريدة على حسابه على “تويتر”: «استشهاد طارق الشحي دليل آخر على الإرهاب. أدعو المولى القدير أن يلهم أسرة الشهيد السكينة ويرزق البحرين نعمة الاستقرار ويبعد عنها الأشرار». – حسب تعبيره -.

09:37: مجيد العلوي: تتكرر الحوادث كلما اقتربنا من الحل السياسي

ابدى وزير العمل السابق الدكتور مجيد العلوي تعجبه من توقيت مايجري على الساحة المحلية وكيفية انتعاشة منظومة الحل الأمني مع «الاقتراب من الوصول للحل السياسي».

وقال على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «كلما اقتربنا من حل سياسي يحدث أمر يعيدنا لمربع الحل الأمني»، مشيرا إلى أن «حوادث تفجير الرفاع واعتقال خليل المرزوق (تأتي) ضمن هذا السياق».

وأضاف العلوي «يجب إدانة التفجير الإرهابي الذي أودى بحياة ثلاثة من رجال الشرطة وجرح آخرين»، مؤكداً بأن «المعارضة السياسية تتناقض مع الأرهاب وسفك الدماء».

وتابع «لا يوجد صراع طائفي في البحرين. لم يقتل سنيٌّ شيعيّاً لمذهبه ولا العكس. حصل إسقاط طائفي خبيث لأحداث إقليمية لتحقيق استئثار سياسي واقتصادي».

وانتقد العلوي الدور الذي تلعبه الصحافة ووسائل التواصل الاجتماعي التي وصفها بوسائل التخاصم «وسائل “التخاصم” الاجتماعي والصحافة تزخر بمخلوقات تنشط على مصائب الوطن وتتحمس لصب الزيت على النار»، مؤكدا أن «نجاح من يقوم بذلك يعتمد أساسا على فشل الآخرين» وفق تعبيره.

09:50: «الخليج» الإماراتية: طارق الشحي وصل المنامة يوم الأحد الماضي

قال صديق القتيل طارق الشحي – أحمد محمد سعيد – في تصريح لصحيفة الخليج الإماراتية أنه  «آخر مرة التقيت به كان يوم السبت الماضي قبل أن يغادر للبحرين يوم الأحد».

10:40: طلبة العلوم الدينية البحرينيون بمدينة قم يدينون تفجير الديه

أعلن طلبة العلوم الدينية البحرينيون في حوزة قم العلمية التبرؤ من دعوات الجهات المشبوهة الداعية للعنف وزعزعة الأمن والاستقرار في البلد.

وقالوا في بيان بأن هذه الدعوات «تخدم مخططات السلطة لوأد الحركة الشعبية السلمية التي قام بها شعبنا العظيم في ثورته السلمية الناصعة». وأكدوا في بيانهم على «جميع الحيثيات الواردة في بيان الشيخ عيسى أحمد قاسم، والسيد عبدالله الغريفي» التي أعلنا فيها إدانة تفجير الديه والذي أودى بحياة 3 شرطة أحدهما إماراتي.

وقالوا «إن شعبنا الوفي والواعي لن يسمح للسلطة أن تستدرجه للمستنقع الطائفي البغيض، كما لن يتخلى عن سلمية تحركه ولن ينجر للعنف والتخريب». وفي موضوع ذي صلة، استنكر الموقعون على البيان بشدة «الهجوم والاعتداء الوحشي على جميع الوفاق الوطني الاسلامية»، محملين «السلطة مسؤولية ذلك فمن واجباتها توفير الحماية الأمنية لجميع المواطنين ومنع الانفلات الأمني، لا دعم الجماعات والجهات المشبوهة».

11:05: الأمين العام للأمم المتحدة يدين انفجار البحرين: أؤمن بقوة بأن حوارا حقيقيا هو السبيل للتقدم للأمام

دان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون يوم الاثنين الانفجار الذي في قرية الديه وأوقع ثلاثة قتلي في صفوف الشرطة. وقال المتحدث باسم بان في بيان ليلة الاثنين إن “مثل هذه الأعمال من العنف لا يمكن أن يبررها أي سبب”.

وأضاف في البيان أن الأمين العام أعرب عن تعاطفه وتعازيه لأسر الضحايا والحكومة البحرينية.وأكد أن “الأمين العام يؤمن بقوة بأن اجراء حوار سياسي شامل وحقيقي هو السبيل للتقدم للأمام”. وحث بان أيضا كافة البحريينين على خلق “بيئة مواتية” لتعزيز المصالحة.

11:08: رئيس البرلمان العربي يدين تفجير الديه

أدان أحمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان العربي وبشده ما اسماه “العمل الارهابي الجبان” الذي اودى بحياة 3 مرتزقة أثناء قمعهم لمحتجين.

وطالب الجروان الذي يزور البحرين للمشاركة في اجتماعات البرلمان العربي التي تستضيفها البحرين بان تتم الملاحقة السريعة والمباشرة لمنفذي عمليات المقاومة الإسلامية

11:37: الامين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية يدين تفجير الديه

أدان عبداللطيف راشد الزياني الأمين العام لما يمسى مجلس التعاون لدول الخليج العربية عملية ثأر الأحرار التي وقعت في منطقة الديه واودت بحياة ثلاثة من من القوات المعادية لشعب البحرين.

12:06: وصول جثمان الهالك الشحي إلى رأس الخيمة

وصل جثمان الهالك الملازم أول طارق محمد الشحي الذي قتل في العملية النوعية للمقاومة الى مطار رأس الخيمة بدولة الامارات العربية المتحدة حيث سيوارى جثمانه الثرى في وقت لاحق.

وكان على رأس مستقبلي الجثمان سعود صقر القاسمي عضو المجلس الاعلى حاكم امارة رأس الخيمة وهزاع زايد ال نهيان مستشار الامن الوطني وسيف زايد ال نهيان نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية وطالب بن صقر القاسمي قائد عام شرطة رأس الخيمة وسيف عبد الله الشعفار وكيل وزارة الداخلية ومحمد حمد المعاودة سفير العدو الخليفي لدى دولة الامارات

12:12: الأوقاف السنية تدين عملية ثأر الأحرار

شددت إدارة الأوقاف السنية في بيان لها على مساندتها التامة ودعمها اللامحدود لقوات العدو الخليفي وإجراءاته. ووصف بيان لها عملية المقاومة النوعية بـ “الجريمة النكراء”.

وقالت أن “كل من يحرض ويخطط ومن يسهل ويمول مرتكبي الأعمال الإرهابية النكراء هم مشاركون في الجريمة ومتورطون في البغي ومستحقون للعقاب الأليم كونهم جميعًا متعاونين في الإثم والعدوان ومعصية الله ورسوله وقتل الأبرياء وإزهاق الأرواح” حسب تعبير البيان

12:29: محافظ المحافظة الوسطى يستنكر عملية ثأر الأحرار

استنكر مبارك أحمد الفاضل محافظ المحافظة الوسطى عملية ثأر الأحرار التي أسفرت عن هلاك ثلاثة من قوات العدو الخليفي أثناء قمعهم لمظاهرات في الديه.

12:38: السفير الروسي في البحرين يدين تفجير الديه

ادان سفير جمهورية روسيا الاتحادية في البحرين فيكتور سميرنوف بشدة عملية المقاومة الإسلامية التي استهدفت قوات العدو الخليفي في منطقة الديه.

12:47: السفير الهندي في البحرين يدين تفجير الديه

ادان مهان كومار سفير الهند في البحرين عملية المقاومة الإسلامية التي استهدفت قوات العدو الخليفي في منطقة الديه.

12:50: السفير المصري في البحرين يدين تفجير الديه

ادان عصام صالح عواد سفير مصر في البحرين عملية المقاومة الإسلامية التي استهدفت قوات العدو الخليفي في منطقة الديه.

12:52: السفير الإيطالي في البحرين يدين تفجير الديه

ادان البيرتو فيشي سفير ايطاليا في البحرين عملية المقاومة الإسلامية التي استهدفت قوات العدو الخليفي في منطقة الديه.

13:08: الخارجية المصرية تدين وتستنكر عملية ثأر الأحرار

أعربت وزارة الخارجية المصرية عن إدانتها الكاملة واستنكارها الشديد لعملية المقاومة التي اسفرت عن هلاك 3 من مرتزقة العدو الخليفي.

13:14: خليفة الظهراني يطالب بتنفيذ العقاب ضد من يقف خلف تفجير الديه

اكتفى رئيس مجلس النواب البحريني، خليفة الظهراني، لدى افتتاح جلسة مجلس النواب اليوم، بتكرار المطالبة بتنفيذ العقاب ضد من يقف خلف تفجير الديه يوم أمس.

ودخل عضو المجلس حسن الدوسري على الخط، داعياً إلى عدم مناقشة أية مواضيع مدرجة على جدول الأعمال، ليقوم بعدها الظهراني برفع الجلسة والطلب من أعضاء المجلس الذهاب مشياً إلى سفارة دولة الإمارات لتعزية السفير بمقتل الضابط الإماراتي طارق الشحي.

مجلس النواب بدا عاجزاً عن القيام بأي دور، فهو ينتظر قرارات مجلس الوزراء التي قد تصدر اليوم، ليقوم لاحقاً بتأييدها.

تصرف الظهراني أثار استياء حتى الموالين، فقد سخر العضو السابق بتجمع الوحدة الوطنية الموالي للحكومة، عادل عبدالله، من الظهراني، قائلاً عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» إن «رئيس مجلس النواب يؤسس عرفا جديدا للسلطة التشريعية (رفع الجلسة وتقديم التعازي في سفارة) كأنه شخص جالس مع ربعه: قوموا نروح نعزي».

13:59: دولة الإمارات تدفن الهالك طارق الشحي

دفنت دولة الإمارات الهالك طارق الشحي الذي قتل في العملية النوعية للمقاومة الإسلامية – سرايا الأستر – في بلدة الديه غرب المنامة

14:38: محافظ المحافظة العاصمة يدين عملية ثأر الأحرار

استنكر هشام عبدالرحمن آل خليفة محافظ العاصمة عملية ثأر الأحرار التي أسفرت عن هلاك ثلاثة من قوات العدو الخليفي أثناء قمعهم لمظاهرات في الديه.

15:15: محافظ المحافظة الشمالية يدين عملية ثأر الأحرار

استنكر عبدالحسين العصفور محافظ المحافظة الشمالية عملية ثأر الأحرار التي أسفرت عن هلاك ثلاثة من قوات العدو الخليفي أثناء قمعهم لمظاهرات في الديه.

15:20: الحكومة تصنف «الائتلاف» و«سرايا الأشتر» و«المقاومة الشعبية» منظمات إرهابية

قرر مجلس الوزراء إدراج ائتلاف 14 فبراير وسرايا الأشتر وسرايا المقاومة وأي جماعات مرتبطة ومن يتحالف أو يتكامل معها ضمن الجماعات الإرهابية.

جاء ذلك في الجلسة الاستثنائية التي عقدتها الحكومة اليوم بحضور ولي عهد ورئيس الوزراء العدو الخليفي. وكلف المجلس وزير الداخلية بالاستمرار في مكافحة ما أسمها “الإرهاب” بلا هوادة وتأكيد سيادة القانون في البلاد حتى يتمتع الجميع بالأمن والاستقرار.

وقال بيان مجلس الوزراء إنه قرر اتخاذ الإجراءات القانونية لتطويق هذه الجماعات والقبض على أفرادها . كما كلف وزير الخارجية بالعمل على إدراج الجماعات المشار إليها ومن يتحالف ويتكامل معها على القوائم الدولية للإرهاب.

فيما تم تكليف وزير العدل بمتابعة الجمعيات السياسية، والمنابر الدينية والخطباء، الذين يلجأون إلى خطاب الكراهية والطائفية والتحريض على العنف. ودعا مجلس الوزراء “الجميع أن يدرك مسئوليته الوطنية وأن لا يضع نفسه في صف الجهات الإرهابية والتخريبية التي سيتم التعامل معها وفقاً للقانون” .

كما أكد المجلس “أن الحكومة لن تتساهل في اتخاذ الإجراءات الضرورية لاجتثاث الجماعات الإرهابية ومن يقف معها ويساندها ويوفر لها بيئة حاضنة” وفق تعبيره

15:35: سفير فلسطين وسفير الكويت يدينان تفجير الديه

ادن سفير فلسطين طه محمد عبد القادر وسفير الكويت عزام مبارك الصباح عملية ثأر الأحرار التي نفذها رجال المقاومة الإسلامية في بلدة الديه

18:06: السفارة الفرنسية تدين تفجير الديه: الحوار ونبذ العنف وحدهما سوف يمكّنان البحرين من تهدئة التوترات

دانت السفارة الفرنسية بشدة التفجير الذي وقع في قرية الديه وأدّى إلى مقتل ثلاثة من رجال الشرطة كما تقدمت السفارة بتعازيها إلى أهل ضحايا هذا التفجير وكذلك إلى شعب البحرين.

وقالت السفارة في بيان – حسب وكالة انباء العدو الخليفي الرسمية – اليوم إن “الحوار ونبذ كل أشكال العنف وحدهما سوف يمكّنان البحرين من تهدئة التوترات وفتح سبل الحوار الذي هو الضامن الوحيد لاحترام قيم التسامح التي ستمكن كل فرد من الحصول على مكانته في مجتمع مستقر”.

18:18: عبدالباري عطوان: تفجير البحرين غير مسبوق في الخليج منذ الحرب العراقية الإيرانية

رأت صحيفة «الرأي اليوم» اللندنية في افتتاحيتها اليوم أن التفجير الذي وقع في الديه غربي المنامة أمس «يشكل تطورا امنيا، وظاهرة خطيرة جدا، وغير مسبوقة في دول الخليج منذ الحرب العراقية الايرانية في الثمانيات من القرن الماضي وانعكاساتها على امن الكويت خاصة حيث جرى تفجير اربع سفارات اجنبية امريكية وبريطانية وفرنسية من بينها، ومحاولة اغتيال الامير الاسبق الشيخ جابر الصباح بتفجير موكبه».

وقالت الصحيفة التي يرأس تحريرها الكاتب الفلسطيني عبدالباري عطوان «التفجير جاء نتيجة عبوة جرى تفجيرها عن بعد الأمر الذي يشكل قلقا ليس للبحرين فقط وإنما لمعظم الدول الخليجية الأخرى».

وأضافت «الانتفاضة البحرينية المطالبة بالاصلاحات السياسية والعدالة الاجتماعية، وهي اصلاحات ومطالبات اقر بها الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة ولي عهد البحرين نفسه عندما بدأ الحوار مع المعارضة، هذه الانتفاضة ظلت سلمية، ولم يلجأ المنخرطون فيها الى السلاح، واقتصرت اعمالهم على الحجارة واحيانا قنابل المولوتوف، وهذه هي المرة الأولى التي يلجأون فيها إلى المتفجرات».

وتساءلت الصحيفة «هل هذا التطور يشكل نقطة تحول في مسيرة هذه الانتفاضة، وهل هذا يعني وجود جناح متطرف انتصر في نهاية المطاف على الجناح المعتدل، وقرر الاحتكام الى السلاح بعد ثلاث سنوات من الحوار العقيم الذي فشل في اعطاء اي نتائج لتخفيف الاحتقان وتلبية مطالب المحتجين؟».

وترى الافتتاحية أن «الاجابة، هي نعم، بدليل وضع حكومة البحرين ائتلاف 14 فبراير، وسرايا الاشتر على قائمة المنظمات الارهابية».

18:20: منتدى البحرين لحقوق الإنسان: النظام استغل حادث الديه لتصعيد حملته الأمنية

اعتبر منتدى البحرين لحقوق الإنسان أن النظام استغل لتفجير الذي وقع في الديه بشن حملة انتهاكات واسعة.

وأشار في بيان له اليوم أن الأجهزة الأمنية تقوم بنشر الرعب والذعر في صفوف المواطنين في عدة مناطق.

وبين المنتدى أن حملات المدهمات التي وصفها بـ”المخالفة للقانون” والاعتقالات التعسفية بعد منتصف ليل أمس اسفرت عن اعتقال 23 شخصاً غالبيتهم من منطقتي السنابس والمصلى.

وتابع البيان: “مازالت الحملة مستمرة في فرض إجراءات أمنية وسياسية وإعلامية تنذر بارتفاع حصيلة الانتهاكات التي جاوزت 3000 معتقل رأي على غرار ماحدث في فترة الطوارئ”، لافتا إلى الأخطار الناجمة عن استمرار حملات التحريض الإعلامي الرسمية، وأبرزها التأسيس لمنهج الانتقام والتشفي من المطالبين بالديمقراطية والتغيير السياسي.

18:21: وزير داخلية العدو يدعو كل من له تأثير في حراك الشارع للتصدي لما أسماه أعمال العنف وإيقافها

قال وزير داخلية العدو راشد عبد الله آل خليفة في خطاب متلفز إن “استسلام القوى السياسية لصوت العنف والإرهاب يضعها في خانة التجريم”، مضيفا أن “إلارهاب لا يسيس، بل هو جرم كبير”.

يأتي هذا في أعقاب الإعلان عن مقتل 3 من عناصر الشرطة، أحدهم ضابط إماراتي، في تفجير وقع يوم أمس في منطقة الديه، إحدى ضواحي العاصمة المنامة، خلال تظاهرة نظّمت في ختام عزاء الشهيد الشاب جعفر الدرازي، الذي استشهد بسبب التعذيب بعد شهرين من اعتقاله.

وأعلن وزير الداخلية اعتقال 25 مشتبه به في هذه القضية، في أقل من 24 ساعة، مؤكدا أن عملية تعقب باقي الجناة مستمرة بلا هوادة.

ووصف الوزير “الفئات التي تمارس الإرهاب تحت مسميات وتنظيمات مجهولة” بأنها تمثل “جيوباً وجماعات خارجة عن القانون” واعتبر ما جرى مؤشرا على مدى الخطورة التي وصلت إليها أعمال العنف في البلاد، التي تشهد احتجاجات مناوئة للنظام منذ 3 أعوام.

وزير الداخلية طالب “الداخل” بالتصدّي لهذه الأعمال “ليس بالقول فقط”، وطالب أيضا بأن تتوقف ما سماها “المظاهر والمواقف التي شجعت على ارتكاب هذه الأعمال.. وأن يتم وضع حد لمثل هذه الممارسات”.

ووجّه الوزير خطابه خاصة إلى “كل من له تأثير على حراك الشارع” معدّدا المنابر الدينية، الجمعيات السياسية، وسائر الفعاليات ومؤسسات المجتمع المدني والأفراد. واعتبر أن الواقع يفرض تحدٍ أمني لا ينتهي باستنكار أو إدانة .

ولم يخل خطاب الوزير من زعم وجود ارتباطات خارجية بهذه الأحداث، بناء على ما قال إنها إفادات وأدلة مادية متوفرة، تؤكد تلقي البعض تدريبات في معسكرات الحرس الثوري الإيراني، وتهريب متفجرات مصدرها العراق، حسبما قال. واعتبر وزير الداخلية هذه الأعمال محاولات لتعميق الشرخ الطائفي، وقال إنها لن تبعدنا عن جادة الصواب ومنهج الحق.

20:08: نبيل العربي يدين «تفجير الديه»: الجامعة العربية تتضامن مع البحرين

دان الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي ما بات يعرف بـ “تفجير الديه” الذي أعلنت وزارة الداخلية الخليفية أنه وقع أمس غرب المنامة وأودى بحياة 3 من عناصرها.

وأعلن العربي عن تضامن الجامعة العربية الكامل مع البحرين في مواجهة هذه “الأعمال الإرهابية” –على حد قوله، كما أكد العربي على موقف الجامعة العربية الداعم لمبادرة الحوار الوطني السياسي، والحفاظ على أمنها واستمرار ومواصلة نهضتها التنموية وترسيخ أسس تجربتها الديمقراطية.

يشار إلى أن الجامعة العربية تدعم تزويد المجموعات المسلحة في سوريا بالمقاتلين والسلاح، في الوقت الذي تعبر فيه عن دعمها الكامل للنظام البحريني

20:17: حزب الله ينفي اتهامات ضاحي خلفان بتدريب منفذ «تفجير الديه»

نفى حزب الله اللبناني اتهامات وجهها له رئيس شرطة دبي السابق ضاحي خلفان بالضلوع في تدريب منفذ “تفجير الديه” الذي قالت الداخلية أنه أودى بحياة 3 من عناصره.

وقال الحزب “إن ادعاء رئيس شرطة إمارة دبي بأن من منفذ تفجير البحرين بالأمس تدرب على يد حزب الله لا يستند إلى واقع ولا يمت للحقيقة بصلة”.

وكان خلفان قد زعم في حسابه على تويتر أن المنفذ في عملية “قتل الشحي ﻻ يبعد كثيرا من موقع الحادث”، مدعيا أنه “تردد على لبنان وتدرب على التفجيرات في حزب الله”.

20:21: «مجلس التعاون» يدعو لوضع ائتلاف 14 فبراير وسرايا الأشتر على القوائم الدولية للإرهاب

دعت دول مجلس التعاون الخليج المنظمات الدولية والإقليمية لإدراج ائتلاف 14 فبراير وسرايا الاشتر وسرايا المقاومة على القوائم الدولية للإرهاب.

ودان المجلس الوزاري لمجلس التعاون الخليجي بشدة ما أسماه بـ “التفجيرات الإرهابية” التي وقعت في البحرين وراح ضحيتها ثلاثة قتلى وعدد من الجرحى .

وشدد المجلس على ضرورة ان يمثل كل من خطط ونفذ ودعم هذا العمل من منظمات إرهابية أمام العدالة ليلقى الجزاء الذي يستحقه مؤكدا تأييده لبيان مجلس وزراء العدو الخليفي والذي يدرج ائتلاف 14 فبراير وسرايا الاشتر وسرايا المقاومة وأي جماعات أخرى مرتبطة بها ومن يتحالف أو يتكامل معها ضمن قوائم الجماعات الارهابية.

20:42: إيران تستنكر الإجراءات العنيفة وتفجير الديه

استنكرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الإيرانية مرضية أفخم الإجراءات التي تتسم بالعنف في البحرين، وکذلك التفجير الذي وقع في منطقة “الديه”، داعية النظام البحريني لتجنب الأساليب الطائفية.

وإستنكرت المتحدثة باسم الخارجية الإيرانية ما قالت إنه استخدام العنف في البحرين إلى جانب التفجير الذي وقع أمس في بلدة الديه غرب العاصمة المنامة وقالت الداخلية إنه أودى بحياة 3 من عناصرها.

22:08: حظر تجول في السنابس: المرتزقة تعتلي أسطح المباني وتعتدي على رئيس مأتم

قال شهود عيان إن عناصر المرتزقة التابعة لقوات العدو الخليفي تستبيح منطقة السنابس، إحدى ضواحي العاصمة المنامة الأقرب لدوار اللؤلؤة.

وروى الشهود أن القوات فرضت حظر تجول في بعض أحياء السنابس ومنعت الأهالي حتى من النظر إلى ما يجري في الشارع من نوافذ منازلهم، وقالوا إن عناصر من المرتزقة اعتلوا سطوح المباني في القرية ولا زالوا يتمركزون فيها، وسط تحليق منخفض جدا لطائرة الهيليكوبتر.

يأتي ذلك بعد ساعات من جلسة للحكومة أطلقت فيها يد وزير الداخلية في ممارسة الإرهاب الحكومي ضد الأبرياء والقرى الآمنة، بحثا عمن سماهم إرهابيين يقفون خلف تفجير يوم أمس في منطقة الديه الملاصقة للسنابس.

ويعيش أهالي السنابس وجيرانها أوقاتاً صعبة منذ ليل أمس. مركبات قوات العدو مدعومة بسيارة خاصة بمسرح الجريمة والأدله الجنائية اقتحمت المنطقة الليلة وتوقفت عند مأتم السنابس وقريبا من مسجد الجوادين، وتفاجأ المواطنون بمباغتة القوات وملاحقتها لهم داخل منطقتهم وبالقرب من منازلهم.

شهود آخرون تحدثوا عن اعتداء المرتزقة بالضرب المبرح على رئيس مأتم السنابس جعفر الشمروخ، الذي اعتقل منذ فترة على ذمة قضية الدوس على صورة الملك في إحدى المناسبات الدينية.

وفي اتصال مع احد أهالي السنابس “نحن محاصرون داخل منازلنا، ونتوقع أن يتم تمشيط المنازل، وقد منعت القوات خروج أي أحد من منزله أو المكان الذي يتواجد فيه، وأمروا أصحاب المحلات بإغلاقها خلال دقائق”.

وأضاف “هناك سيارات خاصة مع المدرعات، بالإضافة إلى تحليق طائرة الهيلوكبتر في الأجواء، وعشرات من المرتزقة الراجلة في الشوارع، نحن لا نستطيع الآن أن نفتح نوافذنا، لأننا نتوقع أن يطلقوا علينا الرصاص”.

شاهد آخر قال “كل ما نعرفه أننا تحت الحصار: مدرعات، طائرات، أصوات برقيات وتكسير وأصوات صراخ”.

23:19: «فضل الله»: حادث التفجير يجب ألا يقطع طريق الحوار

قال السيد علي فضل الله، إن حادثة “تفجير الديه” في البحرين، هي محل إدانة ورفض، ويجب ألا تقفل طريق الحوار بين الشعب والسلطات البحرينية.

ووصف فضل الله في بيان الحادث بأنه غريب عن تقاليد الحراك السّلمي في البلد، مشددا على أن الحراك في البحرين انطلق دون أن يخرج يوما عن السلمية والموضوعية.

23:46: التيار الديمقراطي دان تفجير الديه: التأزّم الأمني في البلاد يرجع لانسداد أفق الحل

أرجع التيار الوطني الديمقراطي في البحرين سبب “الوضع الأمني المتأزم الذي تعاني منه البلاد لانسداد أفق حل الأزمة السياسية الدستورية”، معلنا إدانته الشديدة لتفجير الديه.

التيار قال في بيان بمناسبة الذكرى 49 لانتفاضة مارس إن النضال السلمي من أجل تحقيق المطالب المشروعة للشعب هو حق كفله الدستور.

ورأى التيار أن حادث الديه يزيد من تعقيدات الوضع السياسي والأمني ويسهم في تعطيل العمل السلمي المطالب بالحقوق المشروعة، داعيا سلطات العدو الخليفي إلى معالجة هذه الجريمة وفق المعايير الدولية الواضحة واحترام حقوق الإنسان”.

وأكدت (وعد، التجمع القومي والمنبر الديمقراطي) أن المخرج لهذه الأزمة يمر عبر الحل السياسي الشامل عبر الحوار الجاد وذي المغزى الذي يفضي إلى نتائج تنعكس إيجاباً على كل مكونات الشعب البحريني.

 

5 مارس/آذار 2014

 

01:03: عملية دهم للمنازل في السنابس دامت أكثر من 4 ساعات

أكّد شهود عيان أنّ شبّانا من قرية “السنابس” التي تستبيحها قوات النظام، ألقوا بأنفسهم من أسطح المنازل هربا من الاعتقال، بعد أن حاصرت القوات حتى أسطح المباني للقيام بعمليات تمشيط واسعة.

وقال الشهود إن العديد من الأجهزة العسكرية اشتركت في عمليات الدهم التي تنفّذها السلطات في السنابس، عقب مقتل 3 من عناصر الشرطة في عملية ثأر الأحرار، وأفاد الشهود أن العناصر قوات العدو المشاركة يبدو من خلال زيها أنها تنتمي إلى القوات الخاصة أو إلى الحرس الوطني، كما يبدو أنها كانت مسلحة بأسلحة أوتامتيكية.

10:31: ضاحي خلفان: مواطنون إماراتيون اتصلوا ليبدوا رغبتهم بالتوجه لمكافحة أعمال المقاومة في البحرين

قال نائب رئيس الشرطة والأمن العام في إمارة دبي ضاحي خلفان على حسابه في شبكة التواصل الاجتماعي “تويتر” إن مواطنين إماراتيين يرغبون في الذهاب للبحرين من أجل المشاركة في مكافحة ما أسماه “إرهابا”.

وأوضح “مواطنون عديدون اتصلوا بي رغبة منهم في الالتحاق نيابة عن طارق الشحي من أجل مكافحة الإرهاب في دولة البحرين الشقيقة”.

11:10: الوحدوي: لتشكيل لجنة تحقيق محايدة ومستقلة لمعرفة حقيقة ما حصل بالديه

دان التجمع الوطني الديمقراطي “الوحدوي” حملات الدهم التي تقودها قوات العدو الخليفي الأمنية والعسكرية في بلدات الديه والسنابس وجدحفص والمصلى والتي شملت المداهمات والاعتقالات والاعتداء على المواطنين والعقاب الجماعي، معتبرا أن ذلك يشكل انتهاكاً صارخاً ﻷبسط مبادئ حقوق الإنسان، وهو ما يتطلب التدخل السريع من المجتمع الدولي لوقف هذه الانتهاكات، ووقف اﻹنزلاق نحو الهاوية والعودة للمربع الأمني الخطير.

ولفت الوحدوي في بيان اليوم إلى أن تفجير الديه وغيرها من الحوادث “لا تبرر للنظام هذه الانتهاكات لحقوق الإنسان والاعتداء على المواطنين بتلك المناطق”. ورفض و«إصدار أحكام معلبة جاهزة لكل حادث أمني”، مطالباً بـ”تشكيل لجنة تحقيق محايدة ومستقلة لمعرفة حقيقة ما حصل بالديه”.

وناشد الوحدوي المنظمات الحقوقية الدولية العمل لوقف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بالديه والسنابس وجدحفص والمصلى، مؤكداً بأن النظام يستغل حادث الديه لإيذاء المواطنين والاعتداء عليهم.

14:00: «العدل» تدعو خطباء الجمعة لإدانة ائتلاف 14 فبراير وسرايا الأشتر ومن يتكامل معها

طالبت وزارة العدل والشؤون الإسلامية التابعة للعدو الخليفي الخطباء بإدانة ائتلاف 14 فبراير وسرايا الأشتر وسرايا المقاومة التي أدرجتها الحكومة في جلسة استثنائية أمس على قائمة الإرهاب.

الوزارة دعت في تعميم للأوقاف الجعفرية والأوقاف السنية “رجال الدين والخطباء وخصوصاً ممن يعتلون منبر يوم الجمعة، بالتأكيد شرعاً على حرمة الدم، والتحريم المباشر الصريح لأعمال تلك الجماعات الإرهابية”. حسب تعبير التعميم الذي صدر

كما شددت الوزارة على إدانة توفير بيئة حاضنة أو غطاء سياسي أو ديني للمقاومة الإسلامية وكل من يتعامل ويتكامل معها.

19:55: حاكم البحرين يخصص مليون دينار لتأسيس صندوق لقتلى الشرطة

أعلن ولي عهد العدو سلمان حمد آل خليفة أن والده حمد آل خليفة وجه لتخصيص مبلغ مليون دينار لتأسيس صندوق شهداء الواجب (قتلى الشرطة من عمليات المقاومة).

يأتي ذلك في أعقاب إعلان وزارة الداخلية البحرينية مقتل 3 من عناصرها في تفجير بمنطقة الديه (غربي العاصمة المنامة).

22:56: الداخلية تزعم القبض على منفذي عملية ثأر الأحرار

أعلن رئيس الأمن العام للعدو طارق الحسن عن القبض على ما وصفهم بالمتورطين في تفجير الديه الذي قالت وزارة الداخلية إنه أودى بحياة 3 من عناصرها (الاثنين 3 مارس/ آذار)، مشيرا إلى وجود متهمين آخرين.

الحسن أعلن عن اعتقال عباس جميل السميع، علي جميل السميع، طاهر السميع وسامي ميرزا مشيمع، مشيرا إلى تنوع أدوارهم بين صناعة العبوة المتفجرة ومراقبة وتصوير رجال الأمن، فيما قامت مجموعة أخرى، وفق قوله، باستدراج الشرطة لموقع محدد.

 

6 مارس/آذار 2014

 

00:29: البحرين تكرر الاتهام لإيران بدعم المقاومة

قالت  وزيرة إعلام العدو الخليفي سميرة رجب، إن هناك من يدعم ويحرض أطرافا داخلية في الدول العربية وإيران لها يد كبيرة في اﻹرهاب الذي يحدث في البحرين. حسب زعمها.

وأضافت رجب خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي محمد عبد الرحمن ببرنامج “مصر العرب” المذاع على قناة سي بي سي اكسترا من البحرين إن هناك من يستغل المنابر في طهران لإشعال الموقف في البحرين، لافتة إلى أن جماعات اﻹرهاب ترغب في سحبهم إلى الخلف ولكنهم لن يصمتوا. حسب تعبيرها.

10:46: المذيع البحريني خالد الشاعر: إما أن الدولة كاذبة، أو عاجزة!

قال المذيع خالد الشاعر إن الدولة على مدار 3 سنوات ربطت “الإرهاب” بإيران معلًقا “إذا الدولة مصدقة نفسها، المفروض تكون طردت السفير الإيراني وقطعت العلاقات من زمان!”

وقال الشاعر في حسابه على تويتر يوم أمس “هي وحدة من مصيبتين: إما أن الدولة تكذب بخصوص ارتباط الإرهاب بإيران، أو أنها صادقة ولكنها ضعيفة وعاجزة عن حفظ كرامتها!” حسب تعبيره

11:41: رويترز: اتهامات متبادلة بين البحرين وإيران في مجلس حقوق الإنسان

وجهت البحرين اتهامات لإيران يوم الخميس بإثارة أعمال عنف على الأراضي البحرينية فيما اتهم مسؤول إيراني المملكة الخليجية بتعذيب وسجن معارضيها.

وجاء تبادل الاتهامات أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بعد مقتل ثلاثة رجال شرطة يوم الإثنين في انفجار قنبلة في احتجاج بمنطقة الديه غربي العاصمة المنامة أثناء موكب جنازة الشهيد جعفر الدرازي الذي استشهد رهن الاحتجاز الأسبوع الماضي.

وقال وزير خارجية البحرين الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة أمام المنتدى في جنيف “إنه إرهاب مدبر.. ببساطة” مضيفا أن 11 شخصا أصيبوا في الانفجار. حسب ما نقلت وكالة رويترز

11:48: كاثرين آشتون: لاسبيل للحل في البحرين إلا بالحوار ومعالجة مظالم الشعب

اعتبرت مسئولة السياسة الخارجية للاتحاد الأوربي كاثرين آشتون أن “الحوار هو السبيل الوحيد لجميع الأطراف في البحرين من أجل بناء جسور المصالحة الوطنية في البلد الذي تعصف فيه أزمة خانقة منذ أكثر من ثلاث سنوات”.

وقالت آشتون في بيان صادر عنها إنها “تدعو إلى معالجة مظالم الشعب البحريني المشروعة والدفع بعملية الإصلاح، داعية إلى استئناف سريع للحوار الجاد”. ودانت آشتون عملية التفجير التي حصلت في قرية الديه، رافضة استخدام ما أسمته “العنف” من جميع الأطراف.

13:46: الشيخ عيسى قاسم: تقوم الدنيا ولا تقعد لمقتل شرطي... وقتل عشرات المواطنين لا يستحق تحقيقا صادقا!

انتقد الشيخ عيسى قاسم تجاهل سلطات العدو في البحرين التحقيق في مقتل العشرات من المواطنين، بينما “تقوم الدنيا ولا تقعد لمقتل شرطي”، داعيا لتشكيل لجنة تحقيق من طرفي النزاع (المعارضة والسلطة) في حادثة الديه.

قاسم أضاف خلال خطبة الجمعة أن “مقتضى العدل أن لا يقل شأن القتيل من أبناء الشعب عن شأن من يُقتل من الجهة الرسمية، فيضيع دمه (…) ولا يستحق تحقيقا صادقا، لحد أن لا يُعرف قاتله”.

وتابع قائلا “تقوم الدنيا ولا تقعد عند قتل شرطي، بينما يُقتل القتيل والعشرات والمئات ثم لا ذكر ولا تحقيق يصل إلى نتيجة”.

 

9 مارس/آذار 2014

 

النيابة العامة تزعم إن متهمي تفجير الديه اعترفوا

زعمت النيابة العامة إن المتهمين في تفجير الديه اعترفوا بارتكابهم الواقعة، مشيرة إلى أنهم “قاموا بتصنيع العبوة المتفجرة؛ المُعدة للتفجير عن بُعد بواسطة هاتف نقال، وبزرعها بالطريق العام في المكان الذي انفجرت فيه”.

وذكرت في بيان أنهم عملوا لإحداث أعمال شغب بالمنطقة إلى أن تمكنوا من استدراج قوات الشرطة إلى المكان الذي زُرعت فيه العبوة، والتي ما أن بلغتها القوات حتى قام أحد المتهمين بتفجيرها.

وأشارت النيابة إلى أن المتهمين اعترفوا بتصنيع عبوات متفجرة من بينها المستخدمة في الجريمة، وقد زرعوا تلك العبوة في الليلةِ السابقةِ على تفجيرِها، وأنهم كانوا على اتصالٍ يوم ارتكاب الجريمة لغرض رصد قوات الأمن واستهدافها، وذلك من خلال برنامج اتصال تِقَني مُثبت على هواتفهم النقالة.

وذكرت صحيفة الأيام البحرينية (الحكومية) أن المتهمين اعترفوا بأنهم على اتصال بسريا الأشتر والجماعات الإرهابية.

بيان لمجلس الوزراء الإماراتي يدين عملية ثأر الأحرار

قال بيان لمجلس الوزراء الإماراتي “نؤكد دعمنا التام لمبادرة حمد عيسى ملك مملكة البحرين الشقيقة للحوار الوطني التي تهدف إلى تعزيز الوحدة الوطنية بما يؤدي إلى استتباب الأمن والاستقرار في مملكة البحرين الشقيقة”. حسب تعبير البيان

ودان البيان – وفقا لوكالة الأنباء الإماراتية وام – بشدة ما أسماه “العمل الإرهابي الآثم الذي استهدف أفرادا من قوات حفظ النظام في مملكة البحرين”، مؤكدا “التزام الإمارات الدائم ووقوفها صفا واحدا لدعم الأشقاء في المملكة في مواجهة الإرهاب بصوره وأشكاله كافة”. حسب تعبير البيان

 

16 مارس/آذار 2014

 

حاكم البحرين يستقبل عائلة الشحي ويزعم قبضه على المتوطين في عملية المقاومة

أعلن حاكم البحرين حمد عيسى آل خليفة “القبض على منفذي عملية ثأر الأحرار”، الذي أودى بحياة الضابط الإماراتي طارق الشحي، وقال أنه “تم تقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم” -وفق تعبيره-.

وشدد حمد عيسى على “تطبيق القانون بحق كل من أجرم في حق الوطن”، وذلك لدى استقباله عائلة الهالك الشحي في أحد قصوره جنوب العاصمة المنامة.

من جانبهم، قال أشقاء وأقارب الهالك طارق الشحي “نفتخر بابننا الذي كان مثالا لصدق الولاء والانتماء وسقط شهيدا لواجبه ولبلدينا البحرين والإمارات”. حسب تعبيرهم.

 

9 ابريل/نيسان 2014

 

وزير داخلية الإمارات ملقياً قوات بلاده في البحرين لمحاولة رفع معنوياتهم

قالت وكالة الأنباء الإماراتية (وام) أن وزير الداخلية الإماراتي سيف زايد التقى القوات الإماراتية المشاركة ضمن قوات درع الجزيرة، إلا أن الصورة التي نشرتها تظهر رجالا يلبسون زي قوات مكافحة الشغب التي تواجه المحتجين الذين يطالبون بإسقاط النظام الملكي الحاكم في البحرين.

وقالت الوكالة إن نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية نقل تحيات القيادة الإماراتية للقوة الإماراتية المشاركة في قوات درع الجزيرة ” امواج الخليج -7 ” في البحرين.

وقالت إنه اطمأن على أحوال العاملين في تلك القوة من ابناء الوطن مشيدا خلال مأدبة الغداء التي تشاركها مع منتسبي القوة بشجاعة وإقدام ضباط وأفراد القوة الإماراتية وعزمهم الصادق على القيام بواجبهم الوطني إزاء الأشقاء في البحرين.

وقال ” إننا جميعا جند الحق والعدل ولا صوت يعلو لدينا على نداء الواجب”.. معربا عن فخره بأبناء الوطن الذين لبوا النداء لنصرة الأشقاء والذود عن حق الأبرياء في الأمن والاستقرار وردع المخربين وإحباط مخططاتهم الإجرامية -على حد تعبيره-.

وكان ضابط إماراتي قد قتل مطلع شهر مارس/ آذار المنصرم خلال مواجهات مع محتجين في بلدة الديه غرب العاصمة المنامة، وهي المرة الأولى التي يقتل فيها عنصر خليجي.

وقبل ذلك الحادث كانت البحرين تقول إن القوات الخليجية التي دخلت البلاد وتحديدا القوات السعودية والإماراتية كانت تختص بحماية المنشآت الحيوية ولم تساهم في قمع المحتجين. ويأتي تصريح سيف زايد والصور التي أظهرت القوات الإماراتية ترتدي زي قوات مكافحة الشغب كدليل آخر على استعانة البحرين بقوات خليجية لقمع المعارضين.

 


صور العملية

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق