تشييع شهيد التعذيب بالمعتقلات السعودية حسين آل ربح في العوامية

القطيف – (الأبدال): بركب شهداء التعذيب خلف قضبان السجون السعودية، التحق المعتقل حسين عبدالعزيز آل ربح من أهالي بلدة العوامية بالقطيف، بعد اعتقال دام عامين وثلاثة أشهر على خلفية نشاطه السياسي.

وارتقى المعتقل حسين عبدالعزيز آل ربح إثر التعذيب الذي وقع عليه على امتداد سنوات الإعتقال خلف سجون المباحث سيئة السمعة، وتم تشييعه في مقبرة العوامية بالقطيف اليوم الأربعاء وسط تكتم وتعتيم من السلطات السعودية بعد استشهاده في سجن مباحث الدمام.

تشييع الشهيد حسين آل ربح في مقبرة العوامية مساء اليوم الأربعاء (13 نوفمبر 2019)

وذكر ناشطون أن الشهيد آل ربح اعتقل في 16 اغسطس/آب 2017، وتعرض للضرب المبرح منذ لحظة اعتقاله، ودمر باب منزله بطلقات نارية، وزج به في السجن الإنفرادي، وحرم من كافة حقوقة المكفولة ضمن الشرائع الحقوقية والقوانين الدولية.

يُشار إلى أن عدد المعتقلين الذين يستشهدون في سجون السلطات السعودية يرتفع بإستمرار، وبسقوط الشهيد آل ربح يرتفع عدد معتقلي القطيف والأحساء ممن قضوا تحت التعذيب إلى 27 شهيداً.

المصدر
الأبدالتويتر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق