البحرين تستلم 6 مدرعات اعتراض باكستانية لأغراض الامن الداخلي

عين على العدو – (الأبدال): ذكرت مجموعة فارس الباكستانية (Cavalier Group) أنها سلمت 6 مدرعات اعتراضية خفيفة للحرس الوطني البحريني.

ووفقاً لتقارير سابقة، فإن البحرين وقعت عقداً لإنتاج 6 مدرعات مصفحة خفيفة من طراز “Interceptor” في 30 ابريل 2018، وجرى توقيع العقد بين رئيس مجلس إدارة مجموعة الفارس، الشركة المصنعة للمركبات القتالية ودروع الأفراد، ورئيس الحرس الوطني محمد بن عيسى آل خليفة، شقيق حاكم البحرين.

وذكرت التقارير أن المركبات ستخصص للقوات المسلحة لأغراض السيطرة على العنف المحدود والأمن الداخلي. ولم تفصح الشركة الباكستانية، ولا السلطات الرسمية في البحرين عن قيمة الصفقة.

ومدرعة “Interceptor” أو “المعترض” هي مدرعة رباعية الدفع، تستند إلى هيكل تويوتا LC79، وتوفر المدرعة مستوى حماية B6 قياسي ضد إطلاق الأسلحة الخفيفة من عيار 7.62 ملم، ويمكن ترقيتها إلى المستوى B7 الذي يوفر حماية ضد ذخيرة خارقة للدروع.

وينقسم تصميم مدرعة “المعترض” إلى ثلاث مقصورات رئيسية، المحرك، والسائق والقائد في الجزء الأمامي، ومقصورة القوات في الخلف. ويوجد بابان على كل جانب من جوانب الهيكل، وباب إضافي في الخلف. وجهز سقف المدرعة ببرج يدوي مفتوح ومزود بمدفع رشاش 7.62 ملم.

وتستخدم مدرعة “المعترض” محرك V8 Turbo Diesel Intercooled إلى جانب ناقل حركة يدوي بخمس سرعات. ويمكن للمدرعة أن تسير بسرعة 150 كم، ويكفي الوقود فيها للتجول لمسافة 500 كم. وتستطيع صعود المنحدرات بمستوى 60%، ومنحدر جانبي بنسبة 30%، ويبلغ وزن المدرعة الإجتمالي 5300 كجم.

وشارك الحرس الوطني في عدة عمليات أمنية منذ اندلاع انتفاضة 14 فبراير/شباط 2011، وهو لا يزال ينتشر في حول أماكن حساسة كالمنشآت النفطية.

المصدر
الأبدالarmy recognition

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق