إيران تدين قمة أمن الملاحة المنعقدة في البحرين بمشاركة إسرائيلية

إيران – (الأبدال): تناول المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، الاثنين، خلال مؤتمر صحفي أسبوعي، عدة قضايا أبرزها قمة أمن الملاحة المنعقدة في البحرين واستهداف ناقلة النفط الإيرانية والعملية العسكرية التركية بسوريا والزيارات الإيرانية الإماراتية ومعاهدة هرمز للسلام.

وتناول موسوي انعقاد مؤتمر أمني في العاصمة البحرينية المنامة، معربا عن استنكار بلاده مشاركة “وفد صهيوني في المؤتمر”.

وقال: “من المؤسف جدا أن دولة تدعي الإسلام تقوم بتطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني، وإيران تدين هذا الإجراء”.

وقال نائب مساعد وزير الخارجية الأميركي الرئيسي لمكتب الأمن الدولي وحظر الانتشار النووي، رئيس الوفد في القمة، إليوت كانغ، بحسب ما نقلت عنه وسائل إعلام خليجيّة “مستمرّون في الضغط على إيران حتى تغيير سلوكها وانتشار أسلحة الدمار الشامل تهديد للأمن الدولي”.

بينما زعم خالد بن أحمد، وزير الخارجيّة الخليفي، أن هناك “توافقا في المنطقة بشأن أمن الملاحة”.

والدول المشاركة في القّمة، هي “دول مجموعة وارسو”، التي شاركت في اجتماع وزاري “لتعزيز السلام والأمن في الشرق الأوسط” في شباط/ فبراير الماضي، بوارسو البولنديّة.

وبحسب صحيفة “أخبار الخليج” المقرّبة من السلطات في البحرين، فإن القمة تهدف إلى “توحيد قوى مكافحة الإرهاب ومواجهة تهديدات أمن الملاحة البحرية في منطقة الخليج، كما يناقش منع تهريب الأسلحة المتقدمة وحماية الطيران المدني”.

المصدر
الأبدالوكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق