كتاب التعبئة

نبذة عن الكتاب

قد يطلب الإنسان تحقّق بعض الأمور على مستوى الدنيا لظرف آنيّ أو مصلحة عمليّة معيّنة، فكثيراً ما يتمنّى ويطلب حصول بعض المصالح الدنيويّة، ولكنْ عندما يطلب تحقّق شي‏ء على مستوى الآخرة فهذا له معنى آخر. فلا توجد ظروف آنيّة حاكمة في الآخرة، ولا مصالح عمليّة تقتضي حصول هذا أو ذاك، ولا يوجد إلّا الحقائق ولا ينشد إلّا الكمال، فما معنى هذه الكلمة التي أطلقها الإمام وتمنّى فيها أن يُحشر مع أفراد التعبئة؟ وماذا يمثّل هؤلاء الأشخاص الّذين لا زالوا في ريعان شبابهم حتّى ينظر إليهم ذلك العالم العامل البصير على أنّهم مرحلة كمال يتمنّى أن يدركها فيحشر معهم في الآخرة؟!

التعرّف إلى قيمة التعبئة

يؤكّد الإمام الخامنئيّ دام ظله على أهميّة التعرّف إلى قيمة التعبئة وتعريف الشباب وخصوصاً شباب التعبئة إلى ذلك، حيث يقول: “ينبغي للشباب التعبويّ الّذي تمثّلونه أنتم باعتباركم قادة وحدات التعبئة أن يعرفوا قيمة وقدر هذا التشكيل الإلهيّ. إنّه تجمّع ذو قيمة رفيعة وسامية”. فالعمل ضمن صفوف التعبئة والانتساب إلى تشكيلاتها يجب أن يأخذ مكانه المعنويّ بين الشباب حتّى يتحوّل إلى طموح وأمنية وهدف يسعى إليه الشباب وعرفان النعمة والفضل والتوفيق الإلهيّ بانتسابهم إليه.

هوية الكتاب

  • اسم الكتاب: التعبئة
  • إعداد: مركز نون للتأليف والترجمة
  • الطبعة: جديدة ومنقحة، أيار 2011م- 1432هـ

تحميل الكتاب PDF

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق