كتاب الإستكبار الأمريكي

في كلمات الإمام الخميني قدس سره

نبذة عن الكتاب

إن الصراع بين الحق والباطل قديم قدم الإنسان، فمنذ أن قامت الدنيا اقتسم الناس بين أهل حق وأهل باطل، وبين ظالم مهيمن مستكبر، وضعيف مظلوم متآمَرٍ عليه، ولم يخل زمان من عنجهية مستكبر، وصرخة مظلوم، وانتفاضة ثائر على مستبد.

وفي عصرنا هذا حيث يحكى عن سيطرة القطب الواحد على مقدرات الدول، والهجمة الأمريكية الشرسة على العالم الإسلامي، بشعارات براقة خداعة، كان لا بد من وقفة تأمل أمام هذا الإستكبار الأمريكي العدواني، لنعرف ما هو وما هي حقيقته، ولنتعرف على أساليبه وخططه.

وخير من يدلنا على ذلك من قارع ذلك الإستكبار الأمريكي في بلد كان معداً له أن يكون شرطي الخليج، في إيران الشاهنشاهية التي أصبحت بثورته المباركة إيران الإسلامية ودولة ترفع لواء نصرة المستضعفين في زمن كثر به الجبناء والمتخاذلون.

هوية الكتاب

تحميل الكتاب PDF

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق