كتاب حفلة الخضاب

نبذة عن الكتاب

تُعدّ تقارير المذكرات، من بين جميع الأساليب الرائجة والمستخدمة للكتابة والتوثيق، السبيل الأفضل لتسجيل الأحداث ونقلها من محل الوقوع إلى الجمهور البعيد، فهي لغة دقيقة لبيان حادثةٍ ما.

– يسعى كاتب التقارير، من خلال البحث الدائم عن التفاصيل الصغيرة والملاحظات الجزئيّة في مكان الحدث، وعبر العيش الفعلي معه، إلى تقديم الصورة الأكمل بقلمه وكلماته.

– المجال الّذي يعمل فيه كاتب تقارير المذكرات ليس آمنًا دومًا. يضطرّ أحيانًا للدخول في عمق الأحداث الخطيرة ليكتب هذه المذكرات ويثبت حقائق ما يجري. كاتب مذكرات الحرب هو من هذه الفئة المجازفة. وقد حفلت مرحلة الدفاع المقدّس أو الحرب المفروضة، بكتّابٍ كهؤلاء، اختلطوا بالمقاتلين ليظهروا أحداث الحرب ووقائعها. عند التأمل في التقارير الحربيّة الّتي كانت تظهر بشكل أو بآخر على صفحات الجرائد أو في أخبار التلفاز، يمكن بسهولة ملاحظة هذا المسار المتنامي لاستخدام كتابة التقارير.

طوال هذه السنوات، استطاع قلم هؤلاء الكتّاب ومذياعهم تسجيل لحظات جميلة ونادرة جدًا، وتوثيقها في التاريخ لتبقى خالدة عبر الزمن. حتى إنّ بعض هؤلاء الكتّاب الأعزّاء، الذين كانوا يتحركون مع المجاهدين.

هوية الكتاب

  • اسم الكتاب: حفلة الخضاب (سادة القافلة 10)
  • المؤلف: محمد حسين قدمي
  • ترجمة: مركز المعارف للترجمة
  • إصدار: دار المعارف الإسلامية الثقافية
  • الطبعة: الأولى – بيروت 2016

تحميل الكتاب PDF

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق