إسرائيل أرسلت وفداً للبحرين لإطلاع المسؤولين على أمر أمني خطر

جولة الصحافة – (الأبدال): نقلت صحيفة سعودية، عن “مصدر كبير” (لم تسمه) قوله: إن “نتنياهو أرسل مؤخراً موفداً خاصاً يرافقه 3 أمنيين إلى البحرين، بحجة إطلاع المسؤولين البحرينيين على أمر أمني خطر”.

وذكرت صحيفة “إئلاف” السعودية أمس الثلاثاء، أنّ حاكم البحرين حمد بن عيسى آل خليفة اعتذر عن لقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قائلاً إن “وقت اللقاء لم يحن بعد”، في إشارة إلى حصوله في وقت لاحق.

وأردف المصدر أنه “خلال اللقاء اقترح الموفد الإسرائيلي على حاكم البحرين استقبال نتنياهو في المنامة خلال أغسطس المقبل، لبحث مسائل أمنية ذات اهتمام مشترك، لكنه رفض قائلاً: إن وقت اللقاء لم يحن بعد”.

وألمح المصدر إلى أنّ نتنياهو “أراد الاستفادة من اللقاء بحاكم البحرين، لو تم، في حملته الانتخابية عشية الانتخابات البرلمانية المقررة في 17 سبتمبر المقبل”.

وفي ديسمبر الماضي، توقع المستشار اليهودي لملك البحرين، الحاخام مارك شناير، أن نتنياهو سيزور البحرين من أجل إقامة علاقات رسمية معها.

يشار إلى أن الحاخام الأمريكي شناير عُيِّن، مطلع ديسمبر 2018، “مستشاراً خاصاً” لحاكم البحرين؛ “لمساعدة مركزه العالمي للتعايش السلمي في المنامة، والحفاظ على الجالية اليهودية في البلاد وتنميتها”.

وتقود البحرين بالتعاون الإمارات والسعودية في الفترة الأخيرة تطبيعاً للعلاقات مع دولة الاحتلال الإسرائيلي لاقت استنكاراً عربياً واسعاً.

كما تعرضت البحرين لانتقادات لاذعة بعد استضافتها لورشة المنامة الخاصة بالشطر الاقتصادي من خطة السلام الأمريكية المعروفة باسم “صفقة القرن”، والهادفة لتصفية القضية الفلسطينية.

وفي يونيو الماضي، قال وزير الخارجية البحريني، خالد بن أحمد آل خليفة: إنّ “إسرائيل وُجدت لتبقى”، وأنّ لها الحق في أن تعيش داخل حدود آمنة، مؤكداً أن المنامة وعواصم عربية أخرى تريد التطبيع معها.

المصدر
الأبدالوكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق