تلفزيون البحرين يبث تقريراً يثبت صحة تسجيلات “ما خفي أعظم”

البحرين – (الأبدال): أكدت البحرين عبر تلفزيونها الرسمي، صحة التسجيلات التي وردت في حلقة اللاعبون بالنار من برنامج ما خفي أعظم، التي تناولت شهادات من شخصيات تابعة لتنظيم القاعدة تؤكد علاقتها مع النظام الحاكم في البحرين من أجل تنفيد عمليات اغتيال لشخصيات معارضة.

وثبت التقرير صحة التسجيلات، إلا أنه حاول التشكيك بدوافع قيام الشهود بتسجيلاتهم.

وقلل التقرير من شأن الشهادات عبر عرض تسجيل للقيادي في تنظيم القاعدة، محمد صالح، والذي كان يفترض ان يكون رئيس خلية الاغتيالات، وكشف في شهادته عن لقائه بممثلين عن حاكم البحرين وما دار به من طلب لإغتيال المعارض الأستاذ عبدالوهاب حسين وشخصيات معارضة أخرى.

وقال القيادي في القاعدة: “لم أرسل للجزيرة أي فيديو ولم أتعاون معهم بأي شكل”، موضحا أن الجزيرة “سربت تسجيلاتي بمقابل مادي”.

وأضاف في تصريحه المسجل عبر تلفزيون البحرين: “بالنسبة لموقع التسجيل (تسجيل الشهادات وتفاصيل لقائهم مع ضباط مخابرات مندوبين عن حاكم البحرين) حصل في البحرين في 2011، وبالتحديد في مدينة حمد، بمنزل هشام البلوشي وجمال البلوشي، بحضور الإخوة أنا (محمد صالح)، وجمال البلوشي، وهشام البلوشي، ومحيي الدين خان، وبسام العلي”.

وزعم صالح أن الشهادات سجلت “لتشكل ورقة ضغط على الجهات الأمنية حتى لا نتعرض مرة ثانية إلى ضغوطات أو محاولات قبض”، حسب ادعائه.

وعن موضوع تكليفه بتنفيذ عمليات اغتيال لمعارضين شيعة وجلب أسلحة من السعودية، قال صالح: “ليس هناك أي تكليف، وسبب ذكر هذا التكليف هو إضفاء قوة إعلامية على الموضوع”، مؤكداً في الوقت ذاته صحة أسماء الضباط، قائلاً أنه كان يعرفهم.

وعرض التقرير كذلك، تصريحات لشقيق الإرهابي هشام البلوشي الذي ورد ذكره أيضا في برنامج الجزيرة، واسمه جمال، قال فيها “كان هناك أخوة آخرون اتفقوا مسبقا أن يفبركوا التسجيلات لأن يكون لها ثقل إعلامي للضغط على البحرين”.

وتابع: “سألت أخي لماذا سجلتم هذا الفيديو قال من أجل ضغوطات على الحكومة”.

وأقر جمال في التقرير عن دعم الأجهزة الأمنية في البحرين لأخيه، ونصحه، وقال إنه وعائلته حاولوا أن يثنوه عن أفعاله، ولكنه أكد أن “الفكر الجهادي معشش في رأسه”، مضيفا: “كنت حاضرا أثناء التسجيلات”.

وكانت قناة “الجزيرة” القطرية بثت في برنامج “ما خفي أعظم”، الأحد الماضي، تسجيلات قالت إنها سرية، توثق تواصل جهاز الأمن الوطني مع تنظيم القاعدة للتنسيق بشأن اغتيال الأستاذ عبدالوهاب حسين وقيادات أخرى.

الوسوم

أضف تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق