انتشار عسكري كبير بعد تلويح المقاومة بإستهداف الوفد الصهيوني

البحرين – (الأبدال): بدأت قوات عسكرية وأمنية منذ أمس الأثنين، انتشاراً واسعاً في المناطق المحيطة بمركز البحرين الدولي للمعارض، في حين نشرت وزارة الداخلية مركبات الكشف عن المتفجرات ونقاط سيطرة أمنية في العديد من الشوارع الحيوية.

وجاء الإنتشار العسكري عقب تلويح المقاومة الإسلامية بإستهداف الوفد الصهيوني الذي كان من المقرر مشاركته في المؤتمر العالمي لريادة الأعمال، إلا أن الوفد قد الغى مشاركته بسبب مخاوف أمنية حسب بيان نشرته وكالة الأنباء العالمية رويترز.

سيطرة عسكرية يرافقها مركبة كشف المتفجرات قرب مركز البحرين الدولي للمعارض

وقال مراسل وحدة الإعلام الحربي “الأبدال” أن قوات عسكرية وقوات مكافحة الشغب باشرت الإنتشار في الميادين والشوارع الرئيسية قرب مركز البحرين الدولي للمعارض. وأفاد أن هناك “اختناقات مرورية شديدة بسبب نقاط التفتيش المنتشرة قرب فندق المرديان ومجمع السيتي سنتر ومركز البحرين الدولي للمعارض”.

اختناقات مرورية شديد بسبب نقاط التفتيش المنتشرة قرب فندق المرديان ومجمع السيتي سنتر ومركز البحرين الدولي للمعارض

وكانت القناة الصهيونية الثانية عشر قد ذكرت أن الوفد الصهيوني قد الغى زيارته بسبب فيديو “التحذير الأخير” الذي نشرته المقاومة الإسلامية في البحرين – سرايا وعد الله -.

فيما كان تنظيم سرايا الأشتر، قد توعد في بيان مرئي بشهر فبراير/شباط الماضي قائلا “نعتبر أي مظهر من مظاهر التطبيع أو التواجد الصهيوني في البحرين هدفاً مباشراً لضرباتنا وانتقامنا”.

وكان من المقرر أن يرأس وزير الاقتصاد الإسرائيلي إيلي كوهين وفدا رفيعا يضم أكثر من ثلاثين عضوا، وأن يلقي بعضهم كلمات أمام “المؤتمر العالمي لريادة الأعمال” الذي يُعقد بالبحرين منذ يوم أمس حتى 18 من شهر ابريل الجاري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق