وزير الداخلية الخليفي: المقاومة تعمل بتطور متزايد

هناك حاجة لتعاون أمريكي بحريني أكبر وأعمق لصد تأثير المقاومة

جولة الصحافة – (الأبدال): أكد وزير الداخلية الخليفي، راشد عبدالله آل خليفة، أن هناك حاجة لتعاون أمريكي بحريني أكبر وأعمق لصد تأثير المقاومة، مؤكداً أن المقاومة الإسلامية في البحرين تتطور بشكل متزايد.

قال وزير الداخلية الخليفي، في اجتماع جمعه مع عدد من مسؤولي الإدارة الأمريكية وأعضاء الكونجرس ومسؤولي المؤسسات الفكرية والبحثية ودوائر صنع القرار بالولايات المتحدة، في اطار زيارته إلى أمريكا، أن ما وصفه بـ”الجماعات الإرهابية” تعمل بتطور متزايد.

وأوضح أن المقاومة “تحولت من الزجاجات الحارقة إلى المتفجرات إلى المدافع الرشاشة”، مشيراً إلى وجود هجمات من طائرات بدون طيار، وقوارب تم التحكم فيها عن بعد، بالإضافة إلى الهجمات السيبرانية على حد تعبيره.

وأكد الوزير أنه في مواجهة مثل هذه التهدايدات “هناك حاجة لتعاون أمريكي بحريني أكبر وأعمق لصد تأثير المقاومة.

واستعرض الوزير صوراً للجرحى والقتلى من المرتزقة للحصول على الدعم الأمريكي قائلاً “ولإعطائكم تصورا عن حجم التحديات، توضح شرائح العرض ضحايا قوات الأمن العام من عام 2011”.

واتهم الوزير إيران في الوقوف خلف عمليات المقاومة الإسلامية، مشيراً إلى أنه يملك أدلة واضحة على “استخدام المتفجرات الإيرانية عام 2017 في تفجير خط أنابيب رئيسي للنفط ينقل حوالي 250 ألف برميل من النفط يوميا، من قبل مجموعة مدربة وموجهة من إيران”.

واستعرص الوزير المخاوف التي تواجه وزارة الداخلية بعد استخدام المقاومة الإسلامية في البحرين للأسلحة الذكية والاتصالات المشفرة والذكاء الإصطناعي واصفاً المقاومة بـ “الإرهاب الذكي” الذي يمنحهم مجموعة جديدة من المزايا من خلال استخدام هذه التكنولوجيا.

وقال الوزير أن المقاومة الإسلامية في البحرين يمكنها “تنفيذ العمليات عن بعد، بأقل قدر من المخاطر الجسدية للمعتدين، مكن القيام بهجمات متعددة في وقت واحد من موقع واحد” موضحاً أن المقاومة باتت اليوم تجذب المجندين وتنسيق أعمالهم من خلال فعاليات، بدون الحاجة لعقد اجتماعات.

وأكد الوزير أن مطبقي القانون يواجهون “صعوبات كبيرة في مراقبة أو الكشف عن مثل هذه الأنشطة”. مؤكداً أن ذلك “يتطلب جهوداً دولية حقيقة لمواجهته”.

وختم الوزير كلمته مخاطباً صناع القرار في أمريكا “أتطلع للدعم القوي المتبادل من أصدقائنا في الولايات المتحدة بمثل ما ندعمهم”.

المصدر
وكالة أنباء البحرين الحكوميةصحيفة البلاد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق