قوى المعارضة تطلق شعار عيد الشهداء تحت عنوان «الشهداء روح الأمة»

دشنت قوى المعارضة البحرينية  شعار إحياء فعاليات عيد الشهداء في البحرين للعام 2022 بعنوان «الشهداء روح الأمة». ودعت للاستعداد للمشاركة في الفعاليات المصاحبة للمناسبة.

وجاء في تعريف الشعار بأن الشهداء هم روح الأمة الحية بهم تشعر الأمة وتحس، وبهم تنمو وتتحرك، وبهم تنتصر في جميع قضاياها العادلة المشروعة، وبشهادتهم يبعثون في الأمة المزيد من الحياة والإحساس والحركة والإصرار على مواجهة التحديات وتحقيق النصر في جميع القضايا العادلة المشروعة على كافة الأصعدة والميادين.

وحيثما وجد شهيد فهذا يعني وجود قتلة مجرمون ظلمة لا يعرفون الله تعالى ولا يعرفون القيم الإنسانية النبيلة، وحيثما وجد شهيد فهذا يعني وجود قضية جوهرية عادلة تستحق التضحية والشهادة في سبيل نجاحها وانتصارها.

ووجود الشهداء يعني وجود أمة حيّة تشعر بقضاياها الكبيرة وبكرامتها وبإنسانيتها. وتؤمن بقيم ومبادئ السماء وأحكامها العادلة، وتنمو وتتحرك لتنتصر في جميع قضاياها العادلة المشروعة على أرض الواقع وليس في الوهم والخيال.

والاحتفاء بالشهداء وإحياء ذكراهم وتكريمهم يدل على حياة الأمة وعزتها وكرامتها وأنها مسكونة بروح الشهادة، وأن فيها مشاريع شهادة أو شهداء أحياء، يعشقون الشهادة وينتظرون الفوز بالشهادة في سبيل الله.

وخصص شعب البحرين يوم 17 ديسمبر من كلِّ عام عيداً للشهداء، وهو ذكرى ارتقاء الشّهيدين هاني خميس وهاني الوسطي إلى ربهمّ، حيث كان دمُهم الطاهرُ فاتحةَ عهد الشهادة، وشرارة الإنطلاق في انتفاضةِ الكرامة.

ويحيي شعب البحرين هذا اليوم منذ العام 1995 ليكون محطةً للاحتفاء بكلِّ شهداء الإسلام والوطن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى