حركة شباب الدراز تبث مشاهد من عملية “قاسميون”

الإعلام الحربي – (الأبدال): نشرت “حركة شباب الدراز”، أمس الخميس، مقطع فيديو جديد، يصوّر مشاهد من عمليّة هجوم بالبنزين والمولوتوف على مدرعة تشارك في الحصار المفروض على منزل آيه الله الشيخ عيسى قاسم في الدراز.

وعرضت الحركة هذا المقطع، بعد يومين من تنفيذ العملية التي أطلقت عليها أسم “قاسميون”. وتظهر المشاهد تسلل ملثمون وإلقائهم كميات من البنزين نحو مدرعة قرب نقطة السيطرة، تبعه رمي الزجاجات الحارقة “المولوتوف”، نتج عنه اشتعال النيران في المدرعة.

وتفرض القوات والآليات الخليفية حصارا على الدراز منذ شهر يونيو من العام ٢٠١٦م، وتطور الحصار العسكري إلى أشكال مختلفة من الانتقام التي طالت أهاليها وعموم المواطنين وذلك بعد تنظيم الاعتصام المفتوح بجوار منزل الشيخ قاسم، والذي فضته القوات والأجهزة الخليفية بالقوة في ٢٣ مايو الماضي وقتلت ٥ من المعتصمين واعتقلت المئات.

ومنذ ذلك التاريخ تفرض القوات الإقامة الجبرية على الشيخ قاسم في منزله، وتمنع عنه كل أشكال التواصل والاتصال، في الوقت الذي تواصل القوات تمركزها داخل أحياء البلدة في نقاط ثابتة ومتنقلة، وتلاحق كل أشكال الاحتجاج التي كانت تشهدها البلدة، وذلك بالتوازي مع الاستمرار في منع إقامة صلاة الجمعة في جامعها الكبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق