كاريكاتير: عملية تحرير الأسرى

الأول من ينايرْ عام 2017 يومٌ تاريخيٌ سيبقى محفورًا في الذاكرةْ، يومٌ أعادَ الكرامةَ لشعبِ البحرينْ، وعززَ ثقتَهُ بذاتِهِ وقدراتِهِ وبالمقاومةْ، ما حدثَ منْ بطولةٍ أشبَه بالمعجزةْ، كلُ من انتزعَ حريتَهُ في عملية سيوفُ الثأرْ كان من ذوي الأحكامِ الطويلةْ، ومنهمْ من كان ينتظرُ تنفيذَ حكم الإعدام.

اليوم الذي نجح فيه عشرة من الأسرى كسر عتمة سجن جو المركزي، بمساندة رجال المقاومة الإسلامية في البحرين.

الشهيدُ علي العرب، قائد الفرقة التي هاجمت سجن جو بالأسلحة الآلية، لإتمام عملية سيوف الثأر.

تحميل الكاريكاتير بأحجام أخرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى