برنامج “فنانون لأجل المجتمع” الاختراق الأميركي الناعم للجمعيات الخيرية في البحرين

تنظم سفارة الولايات المتحدة بالتعاون مع كارتون بلانت برنامج “فنانون لأجل المجتمع” وهو برنامج موجه للجمعيات الخيرية والاجتماعية في البحرين. يستهدف كوادرها الشابة بين 16-25 عاماً.

سيعقد البرنامج في الفترة ما بين 20 يونيو 2021 و30 سبتمبر 2021 ويتألف من تسع ورش عمل يقدمها خبراء أميركيون في مجالات التصميم الجرافيكي والتحريك الثنائي الأبعاد والتصوير والمونتاج والتعليق الصوتي.

ويشترط في التسجيل في البرنامج أن يكون المشترك بحريني الجنسية، وعمره بين (15 إلى 25 عام) وأن يكون المتقدم عضواً في إحدى الجمعيات الخيرية أو من معاونيهم.

كما طُلب من الجمعيات الخيرية في البحرين ترشيح عشرة من كوادرها للتسجيل في البرنامج، وأكدت السفارة بأنها ستقدم جميع الورشات بشكل مجاني.

البرنامج سينطلق بافتتاح رسمي من قبل السفارة الأميركية وحضور عدد من رؤساء وأعضاء الجمعيات وكذلك نخبة من الفنانين العالميين والمحليين. وستنظم كافة الورشات عبر منصة زوم بسبب جائحة كورونا.

ويكشف متابعون لأنشطة السفارة الأميركية بأن الأفكار الأميركية لن تجد لها مكانا في المجتمع البحريني، لذلك بدأت اللعب على استثمار الوضع الاجتماعي لتسوق أفكارها في استقطاب الشباب عماد المستقبل.

وأكد نشطاء بحرينيون بأن السفارة الأميركية تمكنت من اختراق النسيج الاجتماعي عبر الجمعيات الخيرية، مشيرين إلى أن السفارة تتحرك بحرية تامة، وتختار بنفسها المشاريع التي تريد تنفذها تحت ستار مؤسسات بحرينية أو العمل الخيري وخدمة المجتمع والكوادر الشابة. فيما تغيب الرقابة الحكومية عن مشاريع السفارة المشبوهة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى