كتاب أولئك حزب الله

نبذة الكتاب

فإنّ الصفات الّتي ذكرها الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز لمن شرّفهم وحباهم سمة حزب الله متحقّقة في قوله تعالى: ﴿وَمَن يَتَوَلَّ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ فَإِنَّ حِزْبَ اللّهِ هُمُ الْغَالِبُونَ﴾، وفي قوله سبحانه: ﴿لَا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءهُمْ أَوْ أَبْنَاءهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُوْلَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُوْلَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ﴾1.

فالولاية لله ولرسوله ولآل بيته، والإنصاف وعدم العصبيّة، والحبّ في الله والبغض في الله تعالى، والرضا عن الله ورضا الله عنهم، والتأييد الإلهي، وقوّة الإيمان وثباته، والتواضع للمؤمنين والرحمة لهم، والتعزّز على الكافرين وجهادهم، وعدم الخوف من لومة اللائم, وصفات أخرى كلّها يتّصف بها أبناء حزب الله.

فإذا كنّا نريد أن نكون من حزب الله حقيقة وواقعاً وكما أراد الله سبحانه فعلينا أن نتّصف بهذه الصفات.

إنّها صفات المؤمنين، إنّها صفات أبناء دولة الحقّ، وصفات أهل الآخرة، ولئن كان

  • اسم الكتاب: أولئك حزب الله
  • إصدار: جمعية المعارف الإسلامية الثقافية
  • إعداد: : مركز نون للتأليف والترجمة
  • الطبعة: الأولى، شباط 2012م- 1433هـ

تحميل الكتاب PDF

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى