38 عالم دين يدينون رفع علم المثليين بالسفارة الأميركية في المنامة

أدان أكثر 38 عالم دين بحريني رفع علم المثليين في سفارة الولايات المتحدة في البحرين معتبرين هذا التصرف المشين يمثل “تحد للأسس الدينية والآداب الخلقية والأعراف المجتمعية لشعب البحرين”.

وجاء في البيان الصادر من العلماء “البحرين وشعبها يفخرون بانتمائهم للإسلام الحنيف، ولقيمه ومبادئه الرفيعة المنسجمة مع الفطرة السليمة، والمؤطرة بإطار الأخلاق الفاضلة، والمحددة بالحدود الشرعية القويمة، وهذا من إرثهم الديني والوطني الذي لا يقبلون المساس به من أي أحد كان”.

وأضاف البيان “إن رفع علم الشاذين جنسيا من قبل بعض البعثات الدبلوماسية في البحرين، بما يمثل ذلك من دعم وترويج لهذا العمل المشين، هو تحد للأسس الدينية والآداب الخلقية والأعراف المجتمعية لشعب البحرين، وهو استهتار صارخ والساعة واضحة لمنظومة القيم التي يؤمن بها المجتمع البحريني على اختلاف انتماءاته الدينية”.

وأكمل البيان “ونحن إذ ندين هذا التصرف المستفز، والبعيد عن الأعراف الدبلوماسية، نعلن أن البحرين وشعبها بكل فئاته وانتماءاته يرفض هذا الشذوذ الجنسي، ونؤكد أنه انحراف عن الفطرة الإنسانية السليمة، والسلوكيات البشرية النقية، وأن الدفاع عن هذه الانحرافات الجنسية وغيرها لا يمت الحقوق الإنسان ولا للحرية المشروعة بأي صلة، وأن حقوق الإنسان المنتهكة في فلسطين والعالم، هي ما يجب الدفاع عنه، لا هذا الشذوذ الجنسي، والانحلال الخلقي”.

واثار رفع علم المثلية في المنامة جدلا كبيرا عبر مواقع التواصل، وذلك بعدما رفعته سفارة الولايات المتحدة في مقرها بمنطقة الزنج.

وقد أثارت القضية ردود فعل سياسية وبرلمانية وشعبية واسعة. وعبر البحرينيون رفضهم التام لرفع راية قوس قزح، معتبرينه “انتهاكا صارخا للقيم الإسلامية”

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى