إلغاء حكم إعدام علي النمر وإطلاق سراحه بعد عام .. ووالدته تعلق

ألغت السلطات السعودية حكم الإعدام الصادر بحق الشاب الموقوف علي محمد النمر، بحسب ما أفاد قريبه.

وكانت هيئة حقوق الإنسان السعودية الرسمية، قد أعلنت في وقت سابق أن أمرا ملكيا صدر يقضي بإلغاء إعدام القصّر، والاستعاضة عنه بالسجن عشر سنوات في دور إصلاح الأحداث.

وقال رئيس الهيئة عواد العواد: ”الأمر الملكي يعني أن أي شخص حكم عليه بالإعدام في جرائم ارتكبها عندما كان قاصرا، لم يعد يواجه الإعدام. بدلا من ذلك، سيتم الحكم بسجن الفرد مدة لا تزيد عن 10 سنوات في منشأة احتجاز للأحداث“.

وقال محمد النمر في تغريدة عبر ”تويتر“ إنه: ”ألغت  المحكمة الجزائية المتخصصة بالرياض قبل قليل حكم الإعدام بحق الشاب علي محمد النمر، وقضت بحبسه 10سنوات“.

وفي ذات الإطار، علق حساب ”أم باقر وعلي النمر“، وهي والدة الشاب علي، على التغريدة السابقة قائلة: ”الحمد لله الذي يجعلنا لا نخشى قادم الأيام مهما بدا لنا غموضها، الحمد لله الذي نشعر دائمًا أنّا في كنفِه ورعايته.. الحمد لله على نعمه التي لا ثناء ولا حمد يوفيها (فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ)“.

وعلي محمد النمر هو ابن أخ آية الله نمر باقر النمر الذي أعدمته السلطات السعودية، واعتقل الشاب علي النمر في 14 فبراير/شباط 2012 بعد أشهر قليلة من مشاركته في تجمعات مناهضة للحكومة. وتمت محاكمته بتهمة المساس بأمن الدولة.

وبذلك لن يبقى من حكم الـ 10 سنوات سوى سنة واحدة،‌ ويكون علي النمر حراً.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى