حملة اعتقالات في البحرين قبيل ذكرى 14 فبراير

تشهد البحرين استنفارا أمنيا وحملة اعتقالات واسعة في عدة مناطق لمواجهة احتجاجات متوقعة في الذكرى العاشرة لانطلاق ثورة البحرين في 14 فبراير/شباط.

وقالت مصادر لـ “الأبدال” إن الداخلية بدأت منذ فجر اليوم حملة اعتقالات واسعة في السنابس والنعيم ومدينة حمد لمواجهة الاحتجاجات المتوقعة. فقد دعت قوى سياسية وحركات ثورية إلى تنظيم تظاهرات واحتجاجات في الذكرى العاشرة للثورة.

وحسب المصادر فإن القوات الأمنية البحرينية اعتقلت ما لا يقل عن 12 مواطنا من قرية السنابس وهم “علاء حميد السميع، السيد محمد جاسم، عبدالله كريمي، محمد حميد، علي مهدي، أحمد مهدي، السيد حسين أمين، محمود عبدالعزيز، علي حنتوش، حسن علي إبراهيم، حسن الصوفي، حسن البرشم”.

أجسام غريبة

وكانت وزارة الداخلية قد أعلنت أمس الأربعاء، عن اتخاذها إجراءات أمنية في منطقتين، بعد الاشتباه بجسمين غريبين، لم تحدد طبيعتهما.

ونشرت الداخلية البحرينية، تغريدة في “تويتر” حول الأمر كتبت فيها: “شرطة العاصمة”: الاشتباه في جسمين غريبين أحدهما بمنطقة النعيم، والآخر في جدحفص”.

وأضافت الداخلية “الفرق المختصة تنتقل للموقعين، وتتخذ الإجراءات الأمنية اللازمة، فيما باشرت الأجهزة المعنية أعمال البحث والتحري”.

دعوات المعارضة

وفي وقت سابق أعلنت قوى المعارضة عن الشعار الموحد لفعاليات الذكرى السنوية العاشرة لانطلاق الثورة في البحرين تحت عنوان “ثبات حتى النصر”.

ودعت القوى المعارضة “جمعية الوفاق الإسلامية، تيار الوفاء الإسلامي، إئتلاف شباب ثورة 14 فبراير، حركة حق، حركة أحرار البحرين، جمعية أمل، تيار العمل الإسلامي، حركة خلاص” إلى للاستعداد والتأهب لإحياء هذه الذكرى التاريخية على جميع الأصعدة الميدانية.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى