كتاب حياة المجتمع

نبذة الكتاب

يقول الله تعالى في محكم بيانه وعظيم قرآنه على لسان أحد الأنبياء العظام عليهم السلام: (قَالَ يَا قَوْمِ أَرَأَيْتُمْ إِن كُنتُ عَلَىَ بَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّي وَرَزَقَنِي مِنْهُ رِزْقًا حَسَنًا وَمَا أُرِيدُ أَنْ أُخَالِفَكُمْ إِلَى مَا أَنْهَاكُمْ عَنْهُ إِنْ أُرِيدُ إِلاَّ الإِصْلاَحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلاَّ بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ)1.

إصلاح المجتمع كلمة تختصر رسالة الأنبياء عليهم السلام التي أرسلهم الله سبحانه وتعالى بها، فتحملوا ما تحملوه من عذاب وجهاد ومواجهة طواغيت وإرشاد للعباد، ليصلوا إلى المجتمع الصالح.

وعلى الإنسان أن يسعى لتحقيق هذا الهدف، الذى ضحّى لأجله الأنبياء عليهم السلام، كما أن أئمة أهل البيت عليهم السلام قد بذلوا أرواحهم في سبيل تحقيقه، وقد رسم الله سبحانه وتعالى لنا الطريق الذي تختصره كلمة “الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر”، لنصل بذلك إلى مجتمع صالح تملؤه القيم الإنسانية التي تكفل سعادةالإنسان في الدنيا والآخرة.

من هذا الهدف وإلى هذا الهدف كان كتاب حياة المجتمع الذي يعالج فريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في أبعاده الفقهية والأخلاقية والاجتماعية، وآثاره التي يتركها في الفرد، وعلى صعيد المجتمع عامة، وفقنا الله تعالى للإئتمار بأمره، والتوفيق للإنتهاء عما يبغضه ويجر إلى غضبه إنه سميع مجيب الدعاء.

  • اسم الكتاب: حياة المجتمع
  • نشر: جمعية المعارف الإسلامية الثقافية
  • إعداد: جمعية المعارف الإسلامية الثقافية
  • الطبعة: الأولى، نيسان 2006م- 1427هـ

تحميل الكتاب PDF

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى