رحل الشيخ النمر ليبقى خطه وفكره

رحل الشيخ النمر جسداً ولكنه خلُد فكراً ونهجاً ومدرسة؛ لأنه اختار أن ينتمي لمدرسة الخلد، مدرسة كربلاء، رحل الشيخ النمر ليبقى خطه وفكره ومنهجه مساراً للعطاشى لنبع الكرامة والحرية والعزة والإباء.

سماحة السيد مرتضى السندي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى