السيد نصر الله: ما جرى في أميركا خطير.. وحقيبة الزر النووي الأميركي بيد مجنون

قال الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله إن ما حصل في الولايات المتحدة الأميركية بعد دخول مناصري الرئيس دونالد ترامب إلى الكونغرس يشكل حادثا كبيرا وخطيرا.

وأضاف السيد نصر الله في كلمة متلفزة له مساء أمس الجمعة أن “حقيبة الزر النووي الأميركي بيد مجنون” يسمى ترامب، حسب وصفه.

ودعا أن يحمي الله العالم لحين تسليم ترامب السلطة في 20 يناير/ كانون الثاني الجاري، وهو موعد تنصيب الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن.

واعتبر السيد نصر الله في كلمته أن التطورات التي تشهدها واشنطن لها تداعيات على الولايات المتحدة وعلى كل العالم، بحسب تعبيره.

وأضاف أن “الأحداث التي جرت في أميركا مؤخرا خطيرة جدا وكبيرة جدا، ولا يمكن تسخيفها أو تصغيرها مهما حاول البعض”.

وتابع أن ما حدث “هو مشهد اعتاد الأميركيون تطبيقه في دول أخرى، لكن ترامب نفذه في الولايات المتحدة”.

ووقعت الأربعاء الماضي مواجهات بين قوات الأمن ومحتجين من أنصار الرئيس المنتهية ولايته اقتحموا مبنى الكونغرس في واشنطن، وأسفرت عن مقتل 5 أشخاص – بينهم سيدة وضابط شرطة – واعتقال 52 آخرين.

وجاء الاقتحام أثناء انعقاد جلسة للكونغرس للتصديق على فوز جو بايدن في الانتخابات الرئاسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى