فاطمة الزّهراء (س) حقيقة عظيمة ونورٌ إلهيّ ساطع

فاطمة الزّهراء (س) حقيقة عظيمة ونورٌ إلهيّ ساطع وأمة صالحة وشخصيّة مميّزة ومصطفاة … هي من كانت تقف في محراب العبادة ويوجّه آلاف الملائكة المقرّبين من الله عزّوجل إليها السّلام ويخاطبونها ويهنّئونها ويحدّثونها بما كانوا يحدّثون به سابقاً مريم الطاهرة: «يا فاطمة إنّ اللَّه اصطفاكِ و طهّركِ و اصطفاكِ علي نساء العالمين».

ولي أمر المسلمين الإمام الخامنئي – دام ظله الشريف | 16/01/1990

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى