كتاب الأسوة الحسنة

نبذة الكتاب

جعل الله تعالى النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم قدوة وأسوة للناس جميعاً، وفرض عليهم أن يقتدوا به وأن يتبعوه في كل شي‏ء حتى في جزئيات أفعالهم فقال تعالى : ﴿ لَّقَد كَانَ لَكُم فِي رَسُولِ ٱللَّهِ أُسوَةٌ حَسَنَة لِّمَن كَانَ يَرجُواْ ٱللَّهَ وَٱليَومَ ٱلأخِرَ وَذَكَرَ ٱللَّهَ كَثِيرا ﴾.

وذلك لما تمثّله شخصية الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم من نموذج حقيقي للإنسان الكامل الذي اجتمعت في شخصيته كل الصفات والخصائص والقيم الإنسانية والإلهية. فهو الفقيه العالم، والمجاهد العارف، والتقي العابد، والمعصوم الكامل، بل أكمل الخلق وأفضلهم وأعظمهم على الإطلاق، لا ترى في أعماله أي خلل أو ضعف، ولا في تصرفاته وسلوكه أي تشتت أو تناقض. وقد اتسع قلبه لألام الناس ومشكلاتهم، فجاهد في الله حق جهاده، ووقف بحزم وثبات وقوة في وجه القوى الجاهلية، الوثنية، من أجل العدالة والحرية والمحبة والرحمة، ومن أجل مستقبل أفضل لجميع الناس.

ولذلك أيضاً فقد حظيت شخصية رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وكذلك حياته وسيرته باهتمام التاريخ والمؤرخين والباحثين، وأُلفت حول شخصيته وسيرته العطرة مئات بل آلاف الكتب والدراسات ولا نعلم سيرة رجل قد نُقّحت وحُققت ومُحصت بالحجم الذي تم لسيرة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وكتاب الأسوة الحسنة هو محاولة متواضعة لفهم بعض أبعاد هذه الشخصية الإلهية لعلّها تكون لنا منارة تهدينا في دروب ومسالك هذه الحياة الوعرة.

  • اسم الكتاب: الأسوة الحسنة
  • إعداد: مركز المعارف للتحقيق والتأليف
  • الناشر: جمعية المعارف الإسلامية الثقافية
  • عدد الصفحات: 88 صفحة

تحميل الكتاب PDF

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى