هذا العظيم وارثُ جميع هؤلاء

إن الوجود المُقدّس لبقية الله الأعظم (أرواحنا فداه) هو استمرار لسلسلة الدعاة الإلهيين، إذ تقرأون في زيارة آل ياسين: “السلام عليك يا داعي الله وربّانيّ آياته”.

أي أنكم ترون نفس دعوة إبراهيم، نفس دعوة موسى، نفس دعوة عيسى، نفس دعوة جميع الأنبياء والمصلحين الإلهيين و دعوة الرسول الخاتم مُجسّدة في وجود بقية الله الأعظم.

هذا العظيم وارثُ جميع هؤلاء ويحمل دعوتهم ويرفع بيده رايتهم ويدعو العالم لذات المعارف التي جاء بها جميع الأنبياء ودعوا البشرية إليها، هذه نقطة هامة.

ولي أمر المسلمين الإمام الخامنئي – دام ظله الشريف | ۲۰/۰۹/۲۰۰۵

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى