كتاب رسالة في أدب المجاورة

مجاورة مشاهد الأئمة (ع)

نبذة الكتاب

والرسالة البليغة التي بين يدي القارئ كتاب رسالة في أدب المجاورة والتي أملاها خاتمة المحدثين الشيخ النوري الطبرسي (أعلى الله مقامه)، وحررها تلميذه العلامة الشيخ محمد الحسين آل کاشف الغطاء (طيب الله رمسه) هي شعاع نور يشق ظلمة الغفلة في هذا الباب المهم وما أراد الشيخ النوري (نور الله ضريحه) أن يحثنا عليه من وجوب حفظ الجوار بعامه، وجار المعصوم و بخاصه؛ إما للأمر الأول من لزوم الإتيان به وفق نهج الكتاب والسنة، وللأمر الثاني من وجوب إلزام النفس به للقيام بالواجب العام أولا، ولمكانة الجار ومقامه ثانية، إنما أراد أن يرشدنا إلى سبيل سالك من سبل السعادة الذي إما سلكناه فزنا، وإما أغفلناه هنا في غياهب الطرقات.

ولا أريد أن أطيل في هذه التقدمة، ذلك أن الأخ المحقق الشاب محمد الوكيل قد قدم و عرض و بسط القول في هذا الموضوع، وقد أحسن وأجاد، ما يغني عن الإعادة والتكرار، فشكر الله تعالی سعیه وسعي كل الإخوة في وحدة التحقيق؛ لما بذلوه من وفير الجهد لإخراج هذه الرسالة الغنية المحتوى، المعدودة في المضمون، أهمية وجودة في اختيار الموضوع، وحسنة في الصياغة والطرح. فجزى الله ممليها ومحررها خيرة .. ووفق من أعدها، وأخرجها، ونشرها وكل من أعان في ذلك، وكتبنا في صحيفة من كف الأذى عن جاره، واستحق نوال چوار سادته لاسيما سيدي ومولاي أمير المؤمنین صلوات الله عليه، وولديه سيد شباب أهل الجنة الإمام الحسين علي، وباب الحوائج أبي الفضل العباس (قمر العشيرة)، إنه قريب مجيب، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

  • اسم الكتاب: رسالة في أدب المجاورة
  • تأليف: الميرزا حسين بن محمد تقي النوري الطبرسي
  • الناشر: العتبة العباسية المقدسة
  • عدد الصفحات: 154 صفحة

تحميل الكتاب PDF

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى