ترند

رضا بقضائك .. شعار عاشوراء القطيف 1442 هـ 2020 م

رضا بقضائك هو الشعار الموحد الذي أُطلق في القطيف لإحياء ذكرى عاشوراء للعام الهجري 1442 ذكرى استشهاد سبط الرسول الأكرم الإمام الحسين عليه السلام في واقعة كربلاء الأليمة.

وجرى اختيار شعار رضا بقضائك هذا العام مما ورد عن سيّد الشهداء (عليه السلام) في اللحظات الأخيرة من حياته حينما كان يتمرّغ في الدم والتراب: «رضاً بقضائك وتسليماً لأمرك لا معبود سواك».

ويحمل شعار رضا بقضائك رمزية وثقافة الرضا والتسليم بقضاء الله، رغم شدة الابتلاءات وقساوة المحن التي يمر بها المسلمون. شعار ترفعه الأجيال وتردده كما ردده الإمام الحسين (عليه السلام) في تلك الظروف العصيبة، حين استحضر كل قيم الإسلام المحمديّ الأصيل، كان وقع ذلك النداء وتلك المناجاة كالصاعقة على جيش يزيد، هكذ كان الحسين (عليه السلام) راضياً بقضاء الله مسلماً لأمره؛ وهكذا كان النصر ممهوراً بختم كربلاء الحسين.

ويركز الشعار على معالم العرفان في شخصية الإمام الحسين عليه السلام، باعتبار أن أن واقعة عاشوراء تعدّ بحد ذاتها واقعة عرفانية، ومع أنها امتزجت بالقتال والقتل والشهادة والملحمة، ورغم أن أحداث كربلاء ساحة قتال وسيف وقتل، لكن الإمام الحسين (عليه السلام) كان يتكلم ويتعامل بلسان الحب والرضا والعرفان مع الله تعالى حتى في آخر المعركة حيث وضع خده المبارك على تراب كربلاء اللاهبة، وهو يقول:”إلهي رضاً بقضائك وتسليماً لأمرك”.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. شعار حسيني جميل وموفق .. وتقرير في غاية الروعة نشكركم عليه وحفظ الله قطيفنا الغالية وكل بلاد المسلمين يا رب

أضف تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: