السفارة الأميركية في البحرين تنظم برنامج خاص للمراهقات البحرينيات بشعار “النساء للنساء”

تعزز مفاهيم التحرر والمثلية الجنسية

نظمت السفارة الأميركية في البحرين على مدى ثلاثة أسابيع الماضية، فعالية خاصة بالفتيات البحرينيات التي تتراوح أعمارهن من 15 عاماً إلى 18 عاما تحت عنوان “النساء للنساء”.

وشارك في البرنامج الذي ينظم بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة في البحرين ثمانون فتاة، مع تحمل السفارة الأميركية تكاليف البرنامج بالكامل.

وقدم البرنامج تدريب افتراضي في مهارات القيادة في الفترة الممتدة من 21 يوليو حتى يوم أمس 6 اغسطس، ويهدف إلى تطوير القيادة والاتصال لدى الفتيات المشاركات.

وعبر ناشطون بحرينيون عن خطورة هذا البرنامج الذي تعمل عليه وزارة الخارجية، الذي يتم بالتعاون مع مؤسسة امباور (EMPOWER PEACE) التي تهتم بقضايا الفتيات كعنصر قادر على القيادة، وأوضح النشطاء بأن المؤسسة تعزز لدى المتدربات لديها مفاهيم التحرر والمثلية الجنسية تحت شعار “القيادة – الإلهام – التعليم”.

ونظم البرنامج هذا العام عن بعد لأول مرة بسبب الظروف الاستثنائية التي تسبب بها تفشي فيروس كورونا، وهو ما جعل البرنامج لا يحقق الأهداف الخفية بالشكل المطلوب، وكان سابقا ينظم برعاية السفارة الأميركية بتنظيم رحلات إلى منطقة معينة يتم خلالها التدريب، أخرها كانت رحلة إلى جزيرة ماورتيونز بالمحيط الهندي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى