ساحة حرب الإرادات

عندما ينهزم تيّار التحريف الإعلامي لحقائق إيران سينهزم الحظر أيضاً.

إلى جانب حظر العدوّ، يوجد تيّارٌ تحريفيّ أيضاً: تحريف الحقائق، وإظهار الحقائق بشكل معاكس.

هدف هذا التحريف يتلخّص في أمرين: الأوّل توجيه ضربة إلى روحيّة الناس، والآخر هو تقديم توجيهات خاطئة فيما يخصّ القضاء على مشكلة الحظر، والقول بأنّه إذا شئتم رفع الحظر، عليكم أن تتراجعوا ولا تصمدوا.

عندما يُمنى تيّار التحريف بالهزيمة، سيلقى حينها تيّار الحظر الهزيمة أيضاً، لأنّ هذه الساحة، هي ساحة حرب الإرادات.

مقتطفات من كلمة الإمام الخامنئي المتلفزة بمناسبة عيد الأضحى المبارك
2020/07/31

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى