انفجاران في قاعدة سبايكر وهجوم صاروخي على معسكر التاجي

أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقية مساء الاثنين وقوع انفجارين في قاعدة سبايكر الجوية بمحافظة صلاح الدين، وتعرض معسكر التاجي -حيث تنتشر قوات أميركية وعراقية- لهجوم صاروخي.

وذكرت الخلية -في بيان نشرته وكالة الأنباء العراقية الرسمية- أن فرق الدفاع المدني تمكنت من السيطرة على الحريق الذي نجم عن هذين الانفجارين، وأنه لا توجد خسائر في الأشخاص.

من جهته، قال سعد محمد النقيب في قيادة عمليات صلاح الدين إن هناك معلومات غير مؤكدة عن انفجار صناديق العتاد داخل القاعدة، بعد تعرضها لقصف بواسطة طائرة مسيرة.

معسكر التاجي

وفي وقت سابق اليوم، تعرض معسكر التاجي شمال بغداد لهجوم بـ3 صواريخ كاتيوشا، انطلقت من منطقة سبع البور.

وأوضحت خلية الإعلام الأمني أن هذه الصواريخ سقطت على مواقع للقوات العسكرية العراقية، حيث سقط الصاروخ الأول على السرب 15 لطيران الجيش، وسبب أضرارا كبيرة في إحدى الطائرات.

في حين سقط الصاروخ الثاني على مخزن المدافع والأسلحة مخلفا أضرارا مادية، بينما سقط الصاروخ الثالث في السرب الثاني من طيران الجيش، لكنه لم ينفجر.

وتيرة متزايدة

وانتشر نحو 5 آلاف جندي أميركي في قواعد عسكرية بأرجاء العراق، ضمن التحالف الدولي بذريعة محاربة تنظيم داعش، ولا إحصائية حديثة بشأن عدد القوات حاليا.

وتزايدت وتيرة هذه الهجمات منذ اغتيال كل من قائد فيلق القدس الفريق قاسم سليماني، والقيادي في هيئة الحشد الشعبي العراقية أبو مهدي المهندس، بغارة جوية أميركية في بغداد يوم 3 يناير/كانون الثاني الماضي.

وإثر هجمات صاروخية سابقة، انسحبت القوات الأميركية من 7 مواقع وقواعد عسكرية في عموم العراق على مدى الأشهر الماضية، في إطار إعادة التموضع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق