كتاب كره اليهود للمهدي والشيعة

نبذة عن الكتاب

كان اليهود وما زالوا يثيرون القلاقل والحروب في الارض ویتسیدون على الناس ويذلوهم. ويرفعون انفسهم فوق القانون ويقتلون المتقين ويهدمون دورهم في كل مكان وصلوه .

كتاب كره اليهود للمهدي والشيعة ينقسم هذا الكتاب الى عدة فصول ومنها :

  • الفصل الأول :اغتصاب الاحبار لمرجعية الانبياء وهي حر کر خطيرة قادها رجال الدين عند اليهود تمثلت في قتلهم واغتصاب خلافتهم ولعب دورهم بشكل معاد للبشرية .
  • الفصل الثاني بحث في علاقة الامام علي عليه مع اليهود . هذا البحث العلمي يبين حركة اليهود في المساعدة على اغتصاب خلافة الامام علي من قبل جماعة قريش ثم المشاركة في قتله . اذ قتله رجل يهودي اسمه عبد الرحمن بن ملجم .
  • الفصل الثالث تحدث عن علاقة الامام المهدي مع الكوفة حيث ستكون عاصمته ومقر حكمه ومنها يفتح البلدان ويقضي على اسرائیل .
  • الفصل الرابع تحدث عن علاقة عمر مع اليهود منذ أن كان صبيا في كتاتيب اليهود والى أن أصبح ملكا قد عین کعب الاحبار مرجعا للمسلمين .
  • الفصل الخامس بحث في تلاميذ كعب الأحبار وكيف تمكن من اغواء البعض وجعلهم طلابا له يساعدوه في مشروعه الشيطاني .
  • الفصل السادس في كره اليهود لعلي وشیعته وخاصة في العراق لانهم يعيشون في عاصمة الإمام المهدي ثم توسع حقدهم ليشمل كل الشيعة في العالم .
  • الفصل السابع تحدث عن الشام مقر معاوية وكيف توجه كعب لوضع الفضائل لها حبا منه لمعاوية والامويين المخالفين لأهل البيت .
  • الفصل الثامن تحدث عن اكاذيب كعب الأحبار وعبد الله بن سلام اذ بثا الحديث اليهودي في قلب المسلمين ليكون حديث النبي فيهم !!!
  • الفصل التاسع تحدث عن المكفرين لكعب من المسلمين اولئك العارفين بشخصية كعب الماكر الداخل في الاسلام كذبا .وانه يريد تحطيم الاسلام من الداخل مثلما حطم اليهود النصرانية وهتكوا قيمها .

وتحدث كتاب كره اليهود للمهدي والشيعة عن رغبة عمر ومعاوية في نشر مرجعية كعب بين المسلمين وان كتاب اليهود هو كتاب الله كما قالوا .بينما المعروف في الكتاب القرآني والحديث النبوي أن توراة اليهود مزورة لا قيمة علمية لها .

هوية الكتاب

تحميل PDF

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى