“دار الوفاء” تنشر كتاب جديد من تأليف عبدالوهاب حسين

صدر عن دار الوفاء للثقافة والاعلام، التابعة لتيار الوفاء الإسلامي، كتاب الإسلام والعلمانية للإستاذ عبدالوهاب حسين، الزعيم البحريني البارز الذي لعب الدور الأساسي في تفجير ثورة البحرين عام 2011، وهو معتقل في السجن منذ 9 أعوام ويقضي حكماً بالسجن مدى الحياة.

وقالت دار الوفاء في مقدمة الكتاب الذي كتبه الأستاذ عبدالوهاب حسين من داخل سجن جو المركزي إن “أهمية الكتاب تأتي في وقت تعيش فيه العلمانية ونتائجها من نظريات وأطر حاكمة الفوضى والوصول إلى طريق مسدود في التعامل مع قضايا ومشكلات العالم المادية والمعنوية، مما يعزز الثقة في الإسلام كونه الحل لجميع مشاكل البشرية”.

وأكدت دار الوفاء أن هذا الكتاب يؤكد ثبات واستقامة الأستاذ عبدالوهاب حسين على مبادئه الثورية وإيمانه بشمولية الإسلام بالرغم من وجوده في السجن منذ 9 سنوات حتى الآن.

ويتكون الكتاب من 128 صفحة، ويتطرق  إلى فلسفة العلمانية وينتقدها، ويبيّن الفوارق الجوهرية بين الإسلام والعلمانية، ويستدل بأن الإسلام هو المنهج الشامل للحياة.

ويعد الكتاب هو أول مؤلف للإستاذ عبدالوهاب حسين من داخل السجن، وهو ثالث مؤلف تصدره دار الوفاء لمؤلفين من داخل السجن.

للحصول على نسخة إلكترونية من الكتاب: اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق