افتتاح منشأة طبية لخدمة القوات الأميركية في البحرين

نظمت وحدة التأهب والتدريب الطبي البحري (NMRTU) حفل افتتاح منشأة طبية متعددة الخدمات الثلثاء الماضي. بمشاركة النقيب البحري جريج سميث قائد نشاط الدعم البحري التابع لوكالة الأمن القومي في البحرين.

وستوفر المنشأة الطبية الجديدة رعاية على مستوى عالمي لأكثر من 6000 من أفراد الخدمة والأسر وموظفي وزارة الدفاع الأميركية (البنتاعون) المتمركزين في البحرين.

وتبلغ مساحة المنشأة الجديدة 56000 قدم مربع، تشمل عيادات خارجية متخصصة، وأقسام المساعدة، والخدمات اللوجستية الطبية، وخدمات طب الأسنان، ومساحة إدارية.

وأشاد جريج سميث بالقدرة الطبية التي يوفرها المرفق الطبي الجديد، وقال: إنها تقتصر على الرعاية الأولية وطب الأسنان، بل حتى طب الطيران، والمختبر، والصيدلة، والصحة العقلة، والعلاج الطبيعي، والطب الوقائي، والتنظيف الصناعي، والأشعة، وغيرها من الخدمات”.

يذكر أن المشروع الذي تبلغ قيمته 26.9 مليون دولار بدأ العمل عليه في مارس 2016، وأكمل البناء في ديسمبر 2019.

وأشرف مهندسي الجيش الأميركي (USACE) على بناء المنشأة بعد التشاور مع خبراء المركز الطبي في منطقة ليتل روك والمختصين في الاستدامة والترميم والصيانة والتجهيز الأولي للمستشفيات والعيادات الخدمية.

وقال النقيب جرانت واناماكر، ممثل ضابط التعاقد “لم يكن البناء بدون تحديات، كان التحدي الأكبر هو البدء” وأضاف “كانت هناك مشكلات تتعلق بتصريح الحفر بسبب وجود منشأة الكلاب العاملة العسكرية بالقرب منها”. مشيراً إلى أن ذلك كان من الممكن أن يتسبب في تأخير كبير، إلى أنهم تمكنوا من التوصل لإتفاق لقطع البناء على مرحلتين (شرق وغرب) مما سمح بالتحرك وخفض التأخير إلى حد كبير، ووفر ملايين الدولارات.

وقال سميث “إن العيادة هي شهادة أخرى على العمل الجماعي القوي وأنها من المفاخر المثيرة للإعجاب التي تحدث عندما تعمل البحرية الأميركية جنباً إلى جنب مع مقاولي وزارة الدفاع (البنتاعون)”. وأكمل “نحن فخورون بأن تستمر الرعاية الطبية المذهلة في هذه العيادة الجميلة لعقود قادمة”.

المصدر
army mil

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق