الكثيرون لم يكونوا يعتقدون بإمامة الإمام الصادق

وجد هذا الإمام الكبير خلال فترة حياته فرصة أكبر لإيصال معارف أهل البيت – أي معارف الإسلام الأصيل – إلى قلوب المشتاقين والمتعطشين مقارنة بما توفر لسائر الأئمة.

من الخطأ أن يتصور شخص أن كل أولئك الآلآف الذين تتلمذوا على يد الإمام الصادق كانوا من الشيعة والمؤمنين بإمامته (عليه السلام).. لا!

الكثيرون لم يكونوا يعتقدون بإمامة الإمام الصادق – كما يعتقد بها الشيعة – لكنهم انتهلوا من علمه والمعارف الإسلامية التي كانت عنده.

لدينا في رواياتنا الكثير مما رواه أهل السنة – من غير الشيعة – نقلوا ورووا عن الإمام أبي عبد الله الصادق.

ولي أمر المسلمين الإمام الخامنئي – دام ظله الشريف | 1987/5/28

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق