أساتذة الحوزة العلمية بالنجف: لا تفاوض على أصل خروج القوات الأجنبية

أعلن جمع أساتذة وفضلاء الحوزة العلمية في النجف الأشرف عن رفض التفاوض مع الولايات المتحدة على أصل خروج القوات الأميركية، مشددين على أن العراق – حكومةً وشعباً – قد أصدر قراره بخروجهم.

وفي بيان صدر اليوم السبت، قال علماء النجف الأشرف أن التفاوض يكون على آلية خروج هذه القوات، وتحديد الجدول الزمني لذلك بشكل واضح وصريح.

وحذر البيان “من محاولة التلاعب والتسويف والمماطلة، أو الرضوخ للضغوطات والاغراءات”.

وأكد البيان على أن الجانب الأميركي “يحاول وبشتى الطرق والممارسات من الالتفاف على المقررات الرسمية القاضية بخروجهم ومنها هذه المفاوضات. الا اننا نذكر الجميع أن قرار الفصل بيد الجماهير ونخبها الواعية”.

وأشار البيان الصادر من جمع من العلماء على رأسهم “آية الله السيد علي أكبر الحائري” إلى أن الجهات الرسمية، والجهات الاجتماعية الفاعلة والمرجعية العليا والشعب بكل أطيافه قد أوضحت موقفها الصريح من ضرورة إخراج القوات الأجنبية عموما والأميركية بشكل خاص من البلد وبشكل نهائي، لانتفاء الحاجة إليهم من جهة، ومن جهة أخرى دورهم المشبوه في إثارة الفتن، والتعدي على مقراتنا الأمنية، وارتكاب عمليات الاغتيال والقتل بشكل علني، مما يعد انتهاكا سافرا لسيادة العراق وزعزعة أمنه.

وذيل البيان بأسماء عدد كبير من العلماء واساتذة الحوزة من بينهم: آية الله السيد علي أكبر الحائري، السيد ابو عقيل الموسوي، السيد ابو ايثار الموسوي، الشيخ غالب الناصري، الشيخ حيدر العريضي، الشيخ حيدر الخيكاني، الشيخ إبراهيم البغدادي، الشيخ كاظم العبادي الناصري، الشيخ عارف الأسدي، الشيخ حسن الأسدي، الشيخ عقيل الشبكي الموصلي، الشيخ عبد الأمير الساعدي، الشيخ عمار الجابري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق