حماس ترفض لقاءً مباشراً مع الإدارة الأميركية

المرة الأولى التي تعرض فيها الإدارة الأميركية لقاءً مع حركة حماس

كشفت مصادر في حركة حماس في تصريحات لوسائل إعلام فلسطينية، أن الحركة رفضت لقاءً مباشراً بوفد رسمي من الإدارة الأمريكية الحالية.

وقالت المصادر إن “هذه المرة الأولى التي تطلب فيها الولايات المتحدة الأمريكية بشكل رسمي عقد لقاء مباشر مع الحركة لتقديم عرض بمليارات الدولارات لإعادة إعمار غزة وبناء ميناء ومطار فيها”.

وأكد المصدر أن “حماس رفضت اللقاء والعرض على قاعدة رفضها لصفقة القرن، وأن اللقاء يهدف لعزل غزة عن المواجهة، وزيادة التفرقة الفلسطينية”.

وأشار إلى أن محاولة أمريكية أخرى جرت من خلال وسطاء، قبل فترة قصيرة، لعرض صفقة مساعدات واستثمارات دولية في غزة، لكن الحركة رفضت مجدداً.

يذكر أن الإدارة الأمريكية تصنف حركة حماس حركة “إرهابية”، وهي المرة الأولى التي تعرض فيها إدارة أمريكية اللقاء المباشر مع الحركة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق