أخلاق وطبيعة أمريكا

ما تتمّ مشاهدته اليوم في مدن وولايات أمريكا إنّما هو انكشاف حقائق أُخفيت بشكل مستمرّ وهو ليس بالأمر الجديد.

أن يقوم شرطيٌّ أمريكيّ بمنتهى البرودة بوضع ركبته على رقبة أحد السّود وهو يترجّاه ثمّ يضغط بقوّة حتّى يفارق ذلك الأسود الحياة وينظر الآخرون أيضاً إلى هذا المشهد ولا يبادروا للقيام بأيّ خطوة؛ هذا يكشف أخلاق وطبيعة أمريكا.

هذا ما مارسه الأمريكيّون في أنحاء العالم وفي أفغانستان والعراق وسوريا وقبل ذلك في فيتنام، وهو يتجلّى اليوم بهذه الصورة.

ولي أمر المسلمين الإمام الخامنئي – دام ظله الشريف

في الذكرى الـ31 لرحيل الإمام الخميني (قده) 3/6/2020

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى