البحرين تفرج عن الحقوقي البارز نبيل رجب

قال محمد الجيشي، محامي الناشط البحريني البارز في الدفاع عن حقوق الإنسان نبيل رجب، إن السلطات أطلقت موكله.

ويقضي رجب، المعارض البارز الذي لعب دورا رئيسيا في الثورة البحرانية التي انطلقت في عام 2011، عقوبة بالسجن خمس سنوات بسبب منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي تنتقد الضربات الجوية السعودية في اليمن.

ويعد رجب من أبرز النشطاء الحقوقيين العرب فهو رئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان المحظور وعضو المجلس الاستشاري لقسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لمنطمة هيومن رايتس ووتش كما يشغل منصب نائب الأمين العام للفيدرالية الدولية لحقوق الإنسان.

واصدرت عائلة رجب بيانا بشأن الافراج عنه اليوم جاء فيه:

الأخوة والأخوات الأعزاء،

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

لقد منّ الله علينا هذا اليوم بخروج أخونا العزيز نبيل رجب من السجن وذلك تحت مظلة قانون العقوبات البديلة، حيث سيقضي الثلاث سنوات المتبقية من حكمه في عقوبة بديلة محددة بضوابط قانونية.

ونحن إذ يسعدنا أن نزف اليكم هذا الخبر السعيد لمعرفتنا بمحبتكم له ومتابعتكم الصادقة لأحواله، ولكننا نرجو من الجميع تفّهم الظرف الصحي العصيب الذي تمر به البلاد والعالم بتفشي وباء كورونا القاتل.. حمانا الله وأياكم!

ونظرا لمعاناة أبو آدم من ضعف شديد في المناعة مما يجعله عرضة لانتقال الفيروس وتهديد لحياته، نعتذر للجميع عن استقبال الأخوة والاخوات المهنئين بسلامة الخروج وذلك حتى إشعار آخر!

هذا وسيتم توفير هاتف خاص للأخ أبو آدم يمكن لجميع الأهل والأصدقاء التواصل معه من خلاله لتهنئته بالخروج، مع مراعاة الجميع للظروف وأنه لازال خاضعا لقانون العقوبات البديلة..
وسيتم الاعلان عن رقم هذا الهاتف لاحقا..

ولكم منّا خالص الشكر والامتنان، ونسألكم الدعاء، ونرجو من الله العلي القدير أن يحفظكم ويحفظ أهاليكم ومحبيكم من كل سوء..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق