سرايا المختار تزف لجماهير الشعب البحراني شهيدها المقاوم القائد حسين شرف

بسم الله الرحمن الرحيم
{قَمِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُواْ مَا عَاهَدُواْ اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُواْ تَبْدِيلاً}
صدق الله العلي العظيم

سرايا المختار تزف لجماهير الشعب البحراني شهيدها المقاوم القائد “حسين شرف

تنعى سرايا المختار بكل كوادراها وأجنحتها شهيدها الأول القائد المقاوم والمطارد “حسين أحمد شرف” -20 عاما- الذي إرتقى للملكوت الأعلى شهيداً وشاهداً على جرائم هذه القبيلة المحتلة التي منعت بدورها من قدوم سيارات الأطفاء والأسعاف لإنقاذ المحاصرين في المبنى المحترق في بلدة العكر.

إن شهيدنا القائد “حسين أحمد شرف” عاش حرأً لا يهاب الظالمين بالرغم من شراسة ما يتعرض له من مراقبة ومطاردة من مافيا الإحتلال إلا أنه كسر إستكبار هذه المافيا وأنخرط في صفوف المقاومة حتى أصبح من روادها ومن خيرة جنود صاحب العصر والزمان “عج” الذين لا يبتغون إلا الفوز بالشهادة تحت لواءه بمقارعة الظالمين.

لقد أختار شهيدنا القائد هذا الدرب وهو يعلم أنه على موعد لملاقاة ربه شهيداً مضرجاً بدماءه ولطالما كان منتظراً لهذه اللحظة التي يفوز فيها ويلتحق بركب الأبرار والصالحين عند رب كريم رحيم.

إن جرائم هذه المافيا المحتلة لبلدنا البحرين لن تتوقف إلا برد المثل في قلب صفوف مرتزقتهم وضباطهم المجرمين وليترقبو مس سقر في كل زقاق وشارع من بحرين المقاومة.

إننا في سرايا المختار نهيب بالجماهير البحرانية المرابطة بالحضور زرافات لتشييع هذا القائد العظيم والإصرار بالوفاء له ولبقية الشهداء بحفظ المقاومة وصون الثورة حتى التحرير الأكبر لبحرين طاهرة من دنس الإحتلال.

الرحمة والخلود لشهيدنا القائد وجميع شهداء شعبنا
اللعنة والهلاك لقتلتهم محتلي أرضنا
العجل لفرج المهدي إمامنا “عج”

صادر عن: سرايا المختار – البحرين

1 ابريل/نيسان 2014

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق