ليلة القدر بداية عام جديد للإنسان المؤمن

في الواقع، يَبدأُ الإنسان المؤمنُ الصائمُ عامَهُ الجديد في ليلة القدر.

ففي ليلة القدر، يُكْتَبُ مَصيرُه للعامِ الجديد على يَدِ [الكرام الكاتبين].

يَدخلُ الإنسانُ في عامٍ جديدٍ ومرحلةٍ جديدةٍ، ويبدأ حياةً جديدةً حيث أنه يولَدُ من جديد. يَنطَلِقُ في رحلةٍ، وَيجتازُ هذا الطريق بذخيرة التَّقوى.

ولي أمر المسلمين الإمام الخامنئي – دام ظله الشريف | 20/09/200

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق