في هذا الأمر أسرار!

يذكر الله تعالى هنا امرأتين كنموذج للشخصيات البارزة والمؤمنة، إحداهما زوجة فرعون.

المرأة الأخرى مريم والدة عيسى وابنة عمران.

حينما يريد الله تعالى اختيار إنسانين من كل البشر ليضربهما مثلاً ونموذجاً فإنه يختارهما امرأتين، وليس رجلين، ولا رجلاً وامرأة. وفي هذا الأمر أسرار!

ولي أمر المسلمين الإمام الخامنئي – دام ظله الشريف | 10/3/1997

من كتاب “المرأة واستعادة هويتها الحقيقية”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى