النجباء: التصعيد مستمر حتى خروج الإحتلال .. وتحالف الفتح يعدها استفتاءً شعبياً

تعليقاً على التظاهرة المليونية لطرد القوات الأمريكية من العراق

العراق – (الأبدال): عد زعيم حركة النجباء الشيخ أكرم الكعبي، تظاهرة التنديد بالوجود العسكري الأمريكي “أولى فعاليات” ما وصفها بـ “ثورة العشرين الثانية”، مؤكداً أن التصعيد سيستمر حتى خروج “الاحتلال”.

وقال الكعبي في تدوينة اليوم الجمعة (24 يناير/كانون الثاني 2020)، “شكرا للشعب العراقي المقاوم الأبيّ الكريم.. شكراً للأبطال الأحرار.. شكرا للعشائر الغيورة أحفاد ثورة العشرين الأولى التي سطر فيها الأجداد أروع ملاحم البطولة والإباء فخلدهم التاريخ”.

وأضاف الكعبي “شكرا لكم يا أبناء هؤلاء الشجعان الغيارى، فاليوم قد سطرتم كأجدادكم في أول فعاليات ثورة العشرين الثانية أروع البطولات والتي ستستمر بالتصاعد بكافة الوسائل حتى خروج الاحتلال”.

في السياق عدَّ تحالف الفتح بزعامة هادي العامري، التظاهرة المطالبة بإخراج القوات الأمريكية من العراق، “استفتاءً شعبياً”، داعياً إلى الاستمرار بالفعاليات كافة حتى تحقيق “السيادة العراقية الكاملة”.

وذكر بيان للتحالف “شكراً لله شكراً لله على هذه المشاركة الواسعة للشعب العراقي العزيز والأبي في هذه المظاهرات العظيمة لتحقيق السيادة الكاملة، شكراً للشعب العراقي العظيم والمجاهد بكل مكوناته وأطيافه وشرائحه على هذا الوعي الكبير وحرصه الشديد على سيادة العراق وكرامته”.

وأضاف البيان “ايها الشعب العظيم، لقد اثبتم اليوم بهذه المشاركة الواسعة في مظاهرات السيادة، أنكم الابناء والأحفاد البررة لابطال ثورة العشرين الذين انتفضوا ضد الاحتلال من اجل السيادة، لقد تناسيتم الجراح والمعاناة والمشاكل التي تعانون منها، وانطلقتم من اجل الوطن وتحقيق سيادته الكاملة فلكم منا كل الشكر والامتنان”.

وتابع “شكرا لسماحة السيد مقتدى الصدر على هذه الدعوة المباركة لهذه المظاهرات الداعية لإخراج القوات الأجنبية وتحقيق السيادة العراقية الكاملة، شكرا لكل القوى السياسية الوطنية ولكل فصائل المقاومة التي شاركت في هذا الاستفتاء الشعبي على خروج القوات الأجنبية وتحقيق السيادة الكاملة، شكراً لكل الجهود المخلصة التي بذلت من قبل الإخوة المشرفين على إنجاح هذه المظاهرة المليونية”.

وتابع البيان “نؤكد هنا على ضرورة الاستمرار بكل الفعاليات الجماهيرية الممكنة لإدامة هذا الزخم حتى تتحقق السيادة العراقية الكاملة، ونؤكد على وحدة الكلمة ورص الصفوف فبوحدتنا نحقق السيادة الكاملة”.

المصدر
الأبدالوكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق