كتاب الشهيد جيروم كورسل

تجربة الإيمان وإشراقة الوعي

نبذة عن الكتاب

كيف تتغير مصائر البشر ومسارات حياتهم؟ كيف يقرر الإنسان, في لحظة من اللحظات, إلغاء ماضيه وقطع كل جذوره, ليبدأ حياة جديدة في عالم جديد؟

الجواب يمكن أن يكون في كلمتين هما: عناية الله ولطفه, وإرادة الإنسان وعزمه, وهذا يلخص كل حياة الشهيد الفرنسي المسلم جيروم إيمانوئيل كورسل, والتي أراد لها الله أن تكون قصيرة كعمر الفراشة, التي تعشق النور, وتظل تدور حوله, حتى تقدم نفسها, في آخر المطاف, قرباناً في مذبح عشقه, وفداءً لحبه, ووفاءً لعهده. ولد كمال (جيروم إيمانوئيل كورسل) في التاسع من نيسان عام 1964م, في باريس لأب تونسي وأم فرنسية مسيحية, وكتب له القدر أن يعاصر الأحداث الكبيرة المتلاحقة للثورة الإسلامية, منذ أيامها الأولى, ويشهد وهو في سن الرابعة عشر وصول الإمام الخميني إلى فرنسا, واستقراره في (نوفل لوشاتو), وكان من الطبيعي أن تستقطب هذه المنطقة اهتمامه واهتمام العالم, الذي كان يتابع حركة الإمام الخميني وتطورات أهم ثورة شعبية دينية مليونية في القرن العشرين, وشاء القدر أن يعاصر كمال ذلك الشيخ المهيب, القادم من إيران, ويتعرف عن قرب عليه, فينبهر مسحوراً بشخصيته, التي تعيد إلى الأذهان صور الأولياء والصالحين وعظمة الأبطال الخالدين, ذلك الشيخ الذي رفع يده فاهتزت العروش وارتجفت الطغاة, وصمم على إنهاء عصر متهرئ, وفجر ثورة تبشر بعصر جديد من تاريخ إيران والمنطقة كلها.

تحميل الكتاب PDF

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى