المقاومة تستهدف مركبة للعدو بسلاح ناري

الإعلام الحربي – (الأبدال): أفادت مصادر بالمقاومة الإسلامية عن استهداف مركبة للعدو كانت تتمركز في نقطة سيطرة عسكرية على شارع “14 فبراير”.

وقال المصدر أن استهداف المركبة جرى في وقت متأخر من مساء يوم أمس الأثنين (18 سبتمبر/أيلول 2017) بإستخدام سلاح آلي “كلاشنكوف”.

وذكر المصدر أن العملية الجهادية “جاءت لتؤكد بأن عيوننا تترصد بالعدو، وأيدينا على الزناد، ولن نسمح للعدو بإرهاب أبناء شعبنا بقواته وأسلحته الغاشمة”. وأضاف: “انها رسالة تحذير من عواقب تدمير المضائف الحسينية والاعتداء على شعائر الإمام الحسين (ع)”.

يذكر أن قوات قوات العدو أقدمت على تجريف عدد المضائف الحسينية في سترة، وعمدت على الإعتداء على مظاهر الحداد في عدد من مناطق البحرين، ما اعتبره مراقبون أنه إعلان بدء التنفيذ لخطة تستهدف استئصال ومحاصرة المظاهر العاشورائية وإرغام الشيعة على ممارسة شعائرهم في نطاق وحيّز محدد زماناً ومكاناً.

في السياق قالت مصادر أهلية أن قوات العدو نفذت انتشاراً عسكرياً واسعاً إثر حادث إطلاق نار على شارع 14 فبراير للقادمين من دوار القدم بإتجاه مجمع البحرين التجاري “جيان”. وذكرت أن تعزيزات عسكرية تصحبها قوات بلباس مدني توافدت للمنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق